الشرطة القضائية بالناظور تضع يدها أخيرا على المتسبب الرئيسي في مقتل السائق فؤاد عبيدة

ناظورتوداي : نجيم برحدون

تمكنت الشرطة القضائية بالناظور أخيرا من حل كامل لغز مقتل سائق الطاكسي بالناظور فجر الإثنين الأخير ، بإلقائهم القبض على العنصر الثالث ضمن العصابة الإجرامية والمتسبب الرئيسي في مقتل الراحل فؤاد عبيدة ,بعدما كان مختبئا بمنزل جدتها ببني انصار ليومين ,سيما بعد أن تمكنوا من الوصول الى كافة الأدلة التي تدين الجناة الثلاثة ,بعدما كان الملف منقوصا فقط من القبض على المتهم الثالث المعروف لدى مصالح الأمن .

وكانت المصالح الأمنية قد اعتقلت في وقت سابق من يوم أمس الثلاثاء اثنين من أفراد العصابة الإجرامية التي تسببت في مقتل سائق سيارة الأجرة الصغيرة بعد تحريات مكثفة دامت ليوم ونصف قوبلت بمتابعة جماهيرية أمام مقر الشرطة القضائية والتي استنكرت بشدة الطريقة البشعة التي قتل بها الراحل ,ومطالبين الجهات القضائية بإنزال أقصى العقوبات في حقهم .

هذا وقد تمكنت الأجهزة الأمنية عشية يوه الأربعاء من الوصول إلى مكان اختباء العنصر الخطير الثالث، بعد مواصلة تحرياتها التي لم تتوقف منذ فجر أول أمس الإثنين ساعة وقوع الجريمة المدوية، بحيث جرى إلقاء القبض عليه بمنزل جدته بالبلدة الضاحوية بني انصار، حيث اختبأ طيلة اليومين الماضيين، ليتم اقتياده إلى مركز الأمن من أجل تعميق التحقيق معه، قبل عرضه رفقة زميليْه الأخريْن أمام أنظار العدالة لأخذ جزائهم .