الشرطة القضائية تباشر حملات البحث على تجار الكوكايين بسلوان و بوعرك و فرخانة .

ناظورتوداي : 
 
باشرت الشرطة القضائية بالناظور تحقيقات مكثفة لجمع أكبر قدر من المعلومات حول كل من له علاقة بترويج المخدرات الصلبة في المنطقة، وتبحث الضابطة القضائية عن متهمين آخرين متورطين في تزويد السوق بالكوكايين، بعدما حصلت على معطيات بشأنهم من الموقوف المذكور.
 
أحالت المصلحة الأمنية بالناظور ، في المدة الأخيرة عددا من المروجين وتمت إدانتهم من قبل القضاء بعقوبات متفاوتة، وفي أغلب التدخلات الأمنية تبين أن تجارة الكوكايين تنتشر بشكل كبير في المناطق التابعة لنفوذ الدرك الملكي، وأوقفت عناصر فرقة الشرطة القضائية عددا من المتهمين داخل هذه المناطق، من بينها على الخصوص فرخانة وسلوان وبوعرك.
 
وأفاد مصدر أمني أنه أثناء الأبحاث التمهيدية مع الموقوفين سالفي الذكر توصلت الشرطة القضائية بمعطيات دقيقة حول نشاط شبكة المروجين والمزودين، وحررت مذكرات بحث في حق متهمين في حالة فرار.
 
وعلى صعيد أخر ، أحالت فرقة الشرطة القضائية بالناظور، الأسبوع الماضي، متهما بالاتجار في الكوكايين على وكيل الملك لدى ابتدائية المدينة ذاتها، وقرر ممثل النيابة العامة متابعته في حالة اعتقال وإحالة ملفه على الغرفة الجنحية التلبسية لمحاكمته من أجل المنسوب إليه.  
 
واستنادا إلى ما كشفته الصباح ،  تم إيقاف المتهم المسمى «ن.ع» بعد كمين محكم، ليتم تفتيش سيارته رباعية الدفع، والعثور على كمية من مسحوق الكوكايين، وبعد تنقيط اسمه على الناظمة الالكترونية تبين أنه مبحوث عنه من أجل الاتجار في المخدرات الصلبة.
 
وجمعت المصلحة الأمنية المذكورة معلومات حول تحركات المتهم، وتم اعتقاله الأسبوع الماضي في حالة تلبس في أحد أحياء وسط مدينة الناظور، وبحوزته 60 غراما من الكوكايين، وأحيل على التحقيق لتعميق البحث معه وكشف مزوديه ومسالك ترويج الكوكايين بالمنطقة.
 
وذكرت «الصباح» أن المتهم من ذوي السوابق القضائية في الاتجار بالممنوعات وكان يتخذ من منطقة بوعرك مكانا آمنا لترويج الكوكايين، ويشتبه في أنه تمكن من مراكمة ثروة مهمة في المدة الأخيرة من نشاطه في أوساط المدمنين.
 
ومن جهته، اعترف الموقوف في محضر البحث التمهيدي باستعمال الهواتف المحمولة في توزيع الكوكايين على زبناء محدودين في أماكن محددة وبعيدة عن الأنظار، وكان يتخذ من بعض المناطق التابعة للدرك الملكي مجالا لتحركاته.

عبد الحكيم اسباعي (الناظور)