الشـرطة القضائية تفتح تحقيقا بخصوص تخلص المحكمة الإبتدائية من أسرار المواطنين بـالشارع

نـاظورتوداي : متابعة
 
أفـاد مصدر مطلع في إتصـال مع ” نـاظورتوداي ” أن عـناصر الشرطة القـضائية بالناظور ، بـاشرت في الـساعات الأخيـرة الماضية عملية البحث التمهيدي و التحقيق مع موظفين بالمحكمة الإبتدائية ، على ذمة التخلص من وثـائق مدون بها أسرار المواطنين عبر رميها بـالشارع العام .
 
وكـانت مصادر إعلامية ، أكدت أن وزير العدل والحريـات السيد مصطفى الرميد أمر بفتح تحقيق فوري من أجل الوقوف على واقعة إلـقاء المحكمة الإبتدائية بـالناظور لوثائق وسط الـشارع العام ، وذلك زوال الـجمعة الماضي .
 
فـتح التحقيق تم بعد نـشر توثيق سمعي بـصري ، على موقع ” نـاظوربلوس ” ، لمواطنين وهم يحتجون على الفعل المذكور ، بإعتبار الوثائق المرمية بـالشارع العام تحمل أسرار العديدين متمثلة في نسخ من بطائق التعريف و رسوم الإزدياد الخاصة بأبناء المنطقة ، بالإضافة إلى إستمارات طلب الحصول على السجلات العدلية .

تجدر الإشارة أيضا إلى أنّ ثلّة من الراصدين لذات الواقعة، وهي التامّة بتقاطع طرقي غير بعيد من مقر المحكمة ووسط الحي الإداري من مدينة النّاظور، قد تقدّموا بشكايات فوريّة لذات المؤسّسة القضائية باعتبارهم أنفسهم متضرّرين من الفعل المرصود.