الشّامي : الناظور أضحت قبلة للثقافة المتوسطية عبر الفنّ والسينما

ناظورتوداي : نجيم برحدون

قال الاستاذ محمد الشامي عضو المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بالرباط ، و رئيس كونفدرالية الجمعيات الأمازيغية بشمال المغرب أنه أضحى بقدور الفن السابع ومن خلال مهرجان الناظور لسينما الذاكرة المشتركة المساهة في إرساء الثقافية المتوسطية انطلاقا من الريف الشرقي وبالخصوص من الناظور .

الشامي ومن خلال لقاء خصّ به ” ناظورتوداي ” صرح أن بلوغ مهرجان الناظور لسينما الذاكرة المشتركة لدورته الخامسة يعتبر نجاحا في حد ذاته وبمثابة إشارة قوية خاصة وأن الريف الشرقي أضحى قبلة لعدد من الأوراش الاقتصادية المهمة , دون إغفال الثقافة والفن التي كان لها دور أساسي في ذلك .

وأضاف الشامي أن المغرب أضحى يصدر ثقافة التعدد والسلام من خلال السينما وعبر الثلاقح اللغوي والمزج بين الأمازيغية والعربية في الأفلام المعروضة ,وهو ما يميز المغرب عن باقي الدول المغاربية والشرقية ,وما تكريم العباسي زعيم الاتحاد العام للشغالين بتونس والحائز على جائزة نوبل لخير دليل على ذلك .

إليكم أهم ما صرح به الأستاذ محمد الشامي :