العثور على جثة متحللة لشاب مغربي شمال ألمانيا

نـاظور توداي :

عثرت الشرطة الألمانية مؤخرا على جثة متحللة، في بناية مهجورة في مدينة شترالسوند، وعليها أثار إصابات على مستوى الرأس وأنحاء أخرى من الجسم، رجحت التحقيقات أن يكون صاحبها قد فارق الحياة منذ أشهر.

ولم تتمكن الشرطة في البداية من تحديد هوية صاحب الجثة الا بعد إجراء اختبارات الحمض، حيث أكدت النتائج أنها تعود لشاب مغربي يبلغ من العمر 22 سنة، بعد إجراء مقارنة مع قاعدة البيانات التي تتوفر عليها الشرطة لطالبي اللجوء الذين يعيشون على الأراضي الألمانية.

وحسب التحقيقات الأولية التي أجرتها الشرطة فإن المواطن المغربي كان يعيش في مركز للجوء في ذات المنطقة، الى غاية خريف 2014، وأنه غادر المكان الى وجهة مجهولة.

ولم تتمكن الشرطة، من معرفة ما إذا كانت الإصابات التي أصيب بها الضحية ناتجة عن حادث، أو اعتداء تعرض له، نظرا للحالة المتقدمة في التحلل التي وجدت عليها الجثة، وذلك في انتظار نتائج الطب الشرعي، التي ستحدد الأسباب الحقيقية للوفاة .