العثور على جثـة شخص أربعيني بحي أولاد بوطيب

نـاظورتوداي :  

ثر عصر يومه الخميس 07 يونيو الجاري، بالقرب من تجمع سكني بحي أولاد بوطيب بالناظور، على جثة شخص يبلغ من العمر 45 سنة، توفي في ظروف غامضة، يرجح أن يكون الهالك قد لفظ أنفاسه الأخيرة خلال ذات اليوم قبل أن يتنبه بعض المواطنين القاطنين بالجوار من المكان الذي تم فيه العثور على جثة الهالك، إلى الأمر ويتم إخبار المصالح الأمنية والسلطة المحلية، التي حلت بعين المكان إلى جانب عناصر الشرطة العلمية التي عاينت جثة الهالك و موقع الحادث.

وأكد لناظورتوداي أخ الهالك الذي حضر إلى عين المكان فور إخباره بالنبأ، أن الهالك كان يعاني قيد حياته من مشاكل إجتماعية تتمثل أساسا في خلافه منذ ما يقرب أربع سنوات مع زوجته وصهره الذي قام بطرده من المنزل الذي كان يقطن فيه رفقة أسرته والذي يعود في ملكية صهره، مضيفا أن أبناء الهالك الثلاثة مقيمين في ديار المهجر، وأن الأخير كان يعيش لسنوات خلت شبه متشرد بين مجموعة من أحياء مدينة الناظور في ظل معاناته النفسية والإجتماعية وهو الأمر الذي يستبعد فرضية وفاته نتيجة حادث إجرامي.

وقد نقلت جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الحسني بالناظور، قصد خضوعها للتشريح الطبي الذي من شأنه أن يكشف بعض ملابسات وظروف وفاة الهالك المنحدر من نفس الحي الذي تم فيه العثور على جثته.