العثور على رضيع حديث الولادة بالعروي يثير الجدل بين المواطنين

ناظور توداي : ابراهيم عمي

عثر مجموعة من المواطنين ليلة يوم أمس الأحد 10 يونيو الجاري بالعروي ، على رضيع حديث الولادة ، بالقرب من بوابة أحد المنازل بشارع سطات .

وحسب ما علم موقع العروي من مصادر جد مطلعة ، فإن بعض المارة من أحد الشوارع الفرعية والمسماة شارع سطات ، تفاجؤوا برضيع حديث الولادة مخبأ بإحكام في أحد الحقائب الكبيرة برفقة رضاعة الحليب ، أمام البوابة الرئيسية لأحد المنازل بالشارع المذكور ،وذلك حوالي الساعة العاشرة و النصف ليلا .

ومباشرة بعد اكتشافهم للرضيع المذكور ، تم الإتصال بالمصالح الأمنية و السلطة المحلية ، والتي حضرت على الفور ،وأخذت تصريحات المواطنين الذين اكتشفوا الرضيع ، ليتم نقله صوب مستشفى محمد السادس على متن سيارة الإسعاف ، لتلقي الإسعافات الأولية و الإطمئنان على صحته ووضعه تحت المراقبة الطبية ، وفي النفس السياق ،ذكرت مصادر أخرى مطلعة لموقع العروي ، أن الرضيع المذكور لم يتجاوز اسبوعه الأول حسب ما أشار التقرير الطبي ، كما أنه مولود بالمستشفى أو أحد المصحات ، واستبعد التقرير أن تكون الولادة عشوائية أو تقليدية .

ويذكر أن هاته الظاهرة انتشرت بشكل ملحوظ مؤخرا بالمنطقة و بالعروي ، حيث تعد الحالة الثانية بالمدينة في الثلاثة الأشهر الأخيرة ،وهو ما خلق حالة من التذمر و الإستياء في نفوس الساكنة و المهتمين ، والذين يطالبون المصالح الأمنية بحملة جدية للقضاء على الدعارة .

وخلق التقرير الطبي حالة من الحيرة و الغموض على القضية حيث استبعد مجموعة من المهتمين أن يكون الطفل نتيجة علاقة غير شرعية لأن المستشفيات تلزم المرأة الحاملة الإدلاء بعقد الزواج ، في حين رجح متحدثين آخرين أن يكون نتيجة علاقة غير شرعية أو متخلى عنه من طرف أحد العاهرات المنتشرات بالمدينة ، داعين الجهات المسؤولة لإكتشاف هذا اللغز و متابعة جميع المتورطين