العطـار يـشيد بـنجاح المهرجان المتوسطي ويـتطلع إلى تنظيم عشـرات النسخ .

نـاظورتوداي : 
 
أشـاد عامل الإقليم السيد مصطفى العطار ، بالنجاح الباهر الذي حققته النسخة الرابعة من المهرجان المتوسطي الذي عـاشته مدينة الناظور من 20 إلى 24 غشت الأخير ، و شدد خلال لقـاء جمعه مساء الثلاثاء داخل مقر العمالة بأعضـاء الجمعية الإقليمية السـاهرة على تنظيم المحطة الفنية السالفة الذكر، على ضرورة بذل المزيد من المجهودات لضمان إستمرارية هذا الموعد الذي يلعب دورا هاما في تحريك عجلة التنمية بالمنطقة ، والتعريف بمؤهلاتها السياحية والطبيعية . 
 
وأكد عامل الإقـليم خلال ذات اللقاء ، على البدء في تفعيـل التفكـير الجماعي لضمان صيرورة المهرجان المتوسطي عبـر السنين القادمة ، عن طـريق حرص كل المتدخلين و إجتهادهم لتنظيم عشـرات النسخ ليبقى إسم الناظور راسخا في أذهان زواره ، خصوصا و أن هذا الموعد يتزامن كل سنة مع قدوم أبناء الجالية المقيمين في ديار المهجر و عدد لا يستهان به من السياح الأجانب .  
 
وأعطى العطار في كلمة وجهها لأعضـاء الجمعية الإقليمية للمهرجان المتوسطي و بـاقي الطاقم السـاهر على التنظيم الميداني ، إشـارات الإستعداد لإخراج النسخة الخامسة إلى الوجود ، والبحث عن مدعمين جدد للرفع من ميزانية المهرجان الذي يعد الأفـقر من حيث الغلاف المالي الذي يرصد له . 
 
من جهة أخرى ، نوه العطار بإسهامات مختلف المتدخلين و الشركاء في إنجاح محطة ” المهرجان المتوسطي ” بالناظور ، وهي التظاهرة التي كرست نفسها كموعد سنوي ثابت ، مذكرا بالتنوع الذي ميزها والتنظيم الجيد الذي عرفته. كما اشاد بانضباط الجمهور الذي حج الى الفضاء المخصص للسهرات ، مؤكدا في الان ذاته تقديره لمجهودات الهيئات الامنية التي ساهمت بشكل فعال في إنجاحه، مما زاد المحطة إشعاعا واسعا على المستويين الوطني والدولي .
 
إلى ذلك ، اعرب السيد سعيد الرحموني رئيس الجهة المنظمة للمهرجان المتوسطي في كلمة القاها بالمناسبة، عن جزيل شكره لعامل الإقليم على ما لاقته الجمعية من دعم ومساندة منذ الإعداد لإخراج النسخة رقم 4 إلى الوجود، وعن تقديره للجهد المبذول من طرف كل من ساهم من بعيد أو قريب في البصم على دورة ناجحة .