العماري وبوطيب يستعدان لتكـريم أندري أزولاي بـمدينة الناظور

ناظورتوداي : علي كراجي
 
يعتزم مركز الذاكرة المشـتركة من أجل الديمقراطية والسلم ، تـكريم المستشار الملكي أنـدري أزولاي بـمدينة الناظور على هامش الدورة الثانية من مهرجان السينما الذي سيحتضنه المركب الثقافي من 23 إلى 28 أبـريل المقـبل حول موضوع الهجرات و حقوق الإنسـان والتنوع الثقافي .
 
وأكـد عبد السلام بوطيب المنضوي تحت لواء حزب الأصـالة والمعاصرة و رئيس المركز ، أن المهرجان الممنوحة رئاسته الشرفية لإليـاس العماري سيعرف تـكريم وجوه أخرى بارزة في المجـال الحقوقي و السينمائي بالمغرب و دول أخرى إلى جانب المستشار الملكي أندري أزولاي ، ضمنهم المخرج المغربي محمد إسماعيل و رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان إدريس اليازمي .
 
مهرجان سينما الذاكرة المشتركة قـال عبد السلام بوطيب أن النسخة المقـبلة ستعرف الكثير من المفاجـأة ، خـاصة في الجانب المتعلق بـالوجوه التي ستشارك و الأفلام المزمع عرضها ، إضـافة إلى الفاعلين الممنوحة لهم رئاسة لجان التحكيم ، حيث سيترأس إدريس خروز رئيس المكتبة الوطنية لجنة الفيلم الطويل ، فيما حضيت لطيفة أحرار برئاسة اللجنة المكلفة بإختيـار أحسن فيلم قصير مشارك في المحطة المذكورة ، بمساعدة أعضـاء ينحدرون من دول أروبية مشاركة .
 
وأوضح المركز أنه من المنتظر أن يشارك في الدورة الثانية سينمائيون من دول البحر الأبيض المتوسط سيمثلون 15 دولة إفريقية ، أروبية واسيوية ٬ اضافة الى تكريم شخصيات وطنية و دولية كبرى مرتبطة بعالم السينما٬ وتشتغل على تيمة الهجرة في علاقتها بحقوق الإنسان والتنوع الثقافي٬ مضيفا أن هذه الدورة ستخصص جوائز هامة للفائزين في الأصناف السينمائية الثلاثة ( الفيلم الوثائقي ٬ الفيلم الطويل و الفيلم القصير).

من جهة أخرى ، أورد المركز الذاكرة ، أنه نصب الفـاعل الجمعوي والسـياسي إلـياس العماري رئـيسا شـرفيا للدورة الثانية من مهرجان السينما ، وقال بلاغ إطلعت عليه ” ناظورتوداي ” ، أن إختيـار إسم العماري كـان وليـد قـرار جماعي للمكتب الإداري ، ويأتي تنصيب المذكور ،  حسب عبد السلم بوطيب للعلاقة التي تربطه وشعار هذه المحطة الثقافية المزمع تنظيمها بالناظور وإشتغاله أيـضا لسنوات على موضوع الهجرات و حقوق الإنسان المحور الرئيس لذات المحطة  .