العملاق الأحمر يزور سماء الأرض في ظاهرة نادرة

نـاظورتوداي : 

يستعد سكان الأرض لمشاهدة ظاهرة فلكية نادرة الحدوث، من المتوقع أن أن تحدث في الأشهر القليلة القادمة، وهي زاهرة تحدث تقريبا مرة كل ألف سنة، كيف؟
 
ونقلا عن وكالة نوفوستي الروسية فإنه من المرتقب أن تجمع سماء الأرض “شمسين” معا، وبحسب مراقبي المرصد الفلكي ماونا كيا، في هاواي، فإن “العملاق الأحمر” وهو نجم أحمر شديد السطوع يضاعف إشعاعه إشعاع الشمس.
 
و”العملاق الأحمر” هو نجم منكب الجوزاء يغير شكله سريعا. إذ غير النجم شكله الدائري على مدى 16 سنة الماضية وتقلص في القطبين بشكل سريع، بينما يحافظ خط الاستواء على شكله بسبب قوة الطرد المركزي، الأمر الذي يدل على تحول النجم في الأسابيع أو الأشهر القادمة.
 
وسيشع في السماء فجأة نجم ساطع للغاية، وقد يساوي إشعاعه القمر المكتمل على الأقل أو سطوع الشمس كحد أقصى. وسيستمر هذا الحدث نحو 6 أسابيع وهو شهر ونصف الشهر من الليالي البيضاء في أجزاء معينة من العالم، أما باقي الناس سيكسبون ساعتين أو 3 ساعات إضافية من النهار، وسيشاهدون منظر انفجار النجم ليلا.
 
وحسب وكالة نوفوستي للأنباء فإن النجم سيبدأ بالتلاشي بعد أسبوعين أو ثلاثة من الانفجار ليتحول بعد بضع سنوات إلى سديم السرطان.
 
وتجدر الإشارة إلى أن هذا الحدث فريد من نوعه، ولوحظ آخر مرة في عام 1054.
 
ونقرأ في موسوعو ويكيبيديا أن العملاق الأحمر نجم قطره يبلغ من 15 إلى 45 مرة قطر الشمس، ويعادل لمعانه أو نوره حوالي مائة مرة أو أكثر لمعان الشمس، وهو نوع من أنواع النجوم في الفضاء المحيط بمجرتنا مجرة درب التبانة، أو الطريق اللبني، وتعتبر نجوم العمالقة الحمر نجوما غير اعتيادية، لأن أعضاء هذه المجموعة من النجوم تطلق من الطاقة الضوئية أضعاف مضاعفة مما تطلقه نجمة الشمس.