العناصر الامنية بـبني أنصـار توقف مرشحا للهجرة السرية إختبأ تحت كـرسي سيارة مغربية

نـاظورتوداي :
 
تـمكنت شـرطة الحدود الرابطة بين بـني أنصـار و مليلية أمـس الأربعـاء 20 يونيو الجـاري ، من توقـيف صـاحب سـيارة مرقمة بـالمغرب ، كـان يـحاول تـهريب مواطن من جنوب الصحراء بـطريقة  غير شـرعية إلى الثغر المحتل الواقع تحت السيادة الاسبانية .
 
وكـان المهاجر السري المنحدر من دولة الغابون ، مخبئ تحت الكراسي الامامية للسيـارة الموقوفة ، في محـاولة منه العبـور صـوب مليلية المحتلة بـمقابل مـالي منحه للـسائق الذي يوجد أيـضا تحت الحراسة النظرية .
 
إكتشاف أمر هذا المرشح للهجرة السرية و القـادم من الدولة الإفريقية المذكورة ، تم بعد يقظة رجـال الامن بـالمنطقة الحدودية ، حيث تم إلـقاء القبض علـيه و صـاحب السيارة  .
 
وإقتادت العناصر الامنية المفعلة لهذه العملية ، الموقوفان إلى مقر الدائرة الامنية الحدودية ببني أنصـار ، قصد التحقيق معهما ، قـبل أن يتم نقـلهما صوب مقـر الضابطة القضائية بالناظور ومتـابعة صـاحب السيارة في التهم المنسوبة إلـيه و المتمثلة في المساعدة على المهجرة السرية بـمقابل مـادي .