العنصر و زملاؤه بالحزب يتداولون بشان الانتخابات المقبلة

نـاظورتوداي : 
 
لم يصدر أي بيان عن وزارة الداخلية أو الحكومة يحدد مواعيد الانتخابات المقبلة التي سيشهدها المغرب، لكن هذا التاريخ كشف عنه وزير الداخلية، محند العنصر، في اجتماع داخلي لحزبه “الحركة الشعبية”.
 
فقد أوردت جريدة “الصباح” في عددها الصادر يوم الأربعاء 22 فبراير،  بأن العنصر أعلن في اجتماع للمكتب السياسي لحزبه عقد يوم الاثنين 20 فبراير، عن موعد الانتخابات الجماعية والمهنية والجهوية وانتخابات مجلس المستشارين.
 
 ونقلت نفس الجريدة عن مصادر من الحزب أن العنصر أخبر أعضاء مكتب حزبه السياسي بأن الانتخابات الجماعية ستجري في شهر يونيو، وأن انتخابات الغرف المهنية ستجري قبلها بشهرين أي في أبريل، و، وأن الانتخابات الجهوية ستجري في يوليو، تليها انتخابات مجلس المستشارين، على أن تنتهي جميع الاستحقاقات قبل شهر رمضان المقبل الذي سيتزامن هذا العام مع شهري يوليو وغشت.
 
وحسب نفس المصدر فقد حث العنصر حزبه على تجديد آلياته التنظيمية، وتنشيط مقرات فروعه، استعدادا للاستحقاقات المقبلة قبل أن تفاجئهم الانتخابات المقبلة .