الغرفة التجارية تتحول الى قاعة للرقص واستعراض الأجساد

ناظور اليوم : متابعة ( صور : محمد خراط )

تفاجأ مسؤولو غرفة التجارة والصناعة والخدمات بالناظور ، مساء الجمعة الاخير ، لما عاينوا تحول قاعة المحاضرات بذات المرفق العمومي المذكور ، لحانة عاشت جوا من الرقص الصاخب واستعراض للأجساد ، وهو النشاط الذي رخص له لفائدة شركة خاصة بـ " لوازم التجميل " ومنظمة الكشاف بلا حدود ، في صيغة لقاء تواصلي ورد ضمن موضوع الطلب المقدم لدى إدارة الغرفة .

ولم يجد مسؤولو الغرفة التجارية ، أمام التحوير الغير المبرمج للقاء التواصلي الذي سرد ضمن موضوع طلب استغلال القاعة أنه سيعقد مع مجموعة من الشابات والنساء بغية عرض مساحيق التجميل و مفاعيلها على البشرة ، أي قرار يمكن بموجبه تعليق هذا النشاط بعد تحوله لأمسية غنائية استعملت فيها مختلف التجهيزات الموسيقية .

ورأى العديد ممن زاروا قاعة الغرفة التجارية أثناء احتضانها للأمسية موضوع الحديث ، اخراجا للمرفق أعلاه عن سياقه المعلوم ، باعتبار القاعة المذكورة مخصصة للمحاضرات والندوات واللقاء ، الثقافية والعلمية و التربوية ، ولا يربطها بما قدم فيها مساء الجمعة أي علاقة ، كما حذروا ادارة الغرفة من السقوط في هذا الخطأ مجددا سيما مع التنظيمات الغير النشيطة والغير المعروفة .

وبدا عرض الشركة التي تعود ملكيتها لامرأة مغربية وزوجها البرتغالي ، " بدا " مغريا للحاضرات ، حيث حاول مرارا أصحاب الشركة اللعب على وتر التسويق المربح دون إبراز جودة المنتوج التي لاحظ الكثير أنها ليست جيدة .