الـعثور على رضيع متخلى عنه ضواحي مدينة العروي

نـاظورتوداي : سـعيد – ن

نـقلت سـيارة إسـعاف عمومية ، زوال يوم الخميس 12 أبـريل الجـاري رضـيعا حديث الولادة في صحة جيدة صـوب قـسم العناية بالأطفال المتخلى عنهم التابع للمستشفى الحسني بـالناظور ، عـثر عـليه عـلى قـارعة الطريق ملفوفا في أكـياس بلاستيكية ، بالقرب من شـارع المقـاومة بالجماعة الحضرية للعروي .

وحسب مصدر من السلطة المحلية بالعروي ، أكد لـ ” ناظورتوداي ” أن شـباب بحي ” العاصفة ” أشـعروا المصالح الامنية بضرورة التنقل إلى قـطعة أرضية يتخذها أطفال المنطقة ملعبا لهم يمارسون فيه كرة القدم ، إثـر عثورهم عـلى رضيع حديث الولادة ، تم التخـلي عنه بعد لـفه في كـيس بلاستيكي .

وقـد حـلت بـمكان الحادثة ، عنـاصر تـابعة للشـرطة العلمية بـالناظور و بـاشا مدينة العـروي ، حـيث جرى فتح تحقيق حـول النـازلة من أجل بـحث أسـباب التخلي عن الرضيع و المقدمون عـلى هذا الفـعل الـممنوع و الذي يعاقب عليه القانون الجنائي المغربي .

وتفيد مصادر ، بأن الدافع وراء التخلي عن الرضيع المذكور ، مرتبط بالحمل السفاح ، الناتج عن العلاقة الجنسية  الغير الشرعية ، وغالبا ما ستكون مقترفة هذا الفعل الجنحي من السيدات اللواتي يشتغلن في مجال الدعارة ، كـما طالب متحدثون الى ” ناظورتوداي ” من الجهات الأمنية أن تأخذ مثل هذه الحوادث على محمل الجد ، بعدما أضحت تتكرر في كل حين ، نتيجة تقاعس الضابطة القضائية في تعميق التحقيقات .
 
ويرجح أمنيون أن الرضيع أنجب بطريقة غير شرعية ،ولجأت الأم إلى التخلص منه مخافة إفتضاح أمرها ،ولم تستبعد أن تكون من الحي ،أو قادمة من منطقة قريبة يتخذها مجموعة من العاهرات مقر لهم داخل عمارات ومساكن تأويهن  .