الفـرقة الوطنية تتحرى إختلالات مالية بجمعيـات لكرة القدم ، والتحقيقات ترخي بظلالها على فرق بالناظور .

ناظورتوداي : 
 
إنطلقت ، أول أمس الخميس ، عملية الإستماع إلى محمد الكرتيلي من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بمدينة الدارالبيضاء ، بعد إتهامه بـخيانة الأمانة ، وإستخدام أموال عصبة كرة القدم لدفع جزء من مصاريف زفاف إبنته بواسطة شيك يعود للعصبة قيمته مـائة ألف درهم .
 
واستمعت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية  أيضا ، إلى كل من الحسين بلحاج، رئيس وداد تمارة ونائب رئيس فريق شباب يعقوب المنصور، علاوة على محمد التاقي، أمين المال السابق للعصبة التي عاشت تطاحنات كبيرة وصراعات قوية حول من له الحق في رئاستها.
 
المـلف الذي أثـارته يومية المسـاء في عددها الصـادر يومه السبت 15 يونيو الجاري ، كشـف أن المصـالح الامينة ، تسـير حـول فتح تحقيقات بخصوص مالية عدد من الفرق و الجمعيات الكروية ، خـاصة تلك التي تستفيد من أموال عمومية .