الفنان الامازيغي محمد رويشة في ذمة الله

نـاظورتوداي :
 
 انتقل الفنان الامازيغي الرائد ، صباح الثلاثاء 17 يناير الجاري ، بمدينة خنيفرة الى عفو الله عن عمر يناهز 62 عاما. 

وكان الفنان رويشة نقل إلى قسم العناية المركزة بمستشفى الشيخ زايد بالعاصمة الرباط، بعد تعرضه مساء الثلاثاء 27 دجنبر الماضي، لنوبة قلبية مفاجئة بمسقط رأسه في مدينة خنيفرة. 

ويعد رويشة المعروف بخجله وتواضعه، من رواد الأغنية الأمازيغية الملتزمة بقضايا وهموم الإنسان، أنتج خلال مشواره الفني الذي امتد لأربعة عقود، مئات الأغاني التي تستنبط من طبيعة و تضاريس منطقة الأطلس المتوسط، جمع بين التأليف واللحن والغناء، فبرز كفنان عصامي غزير العطاء والإبداع الذي لا ينضب مثل معين أخاديد وجداول ووديان الأطلس المتدفقة على الدوام.
 
ومن المرتقب ان تنظم مراسيم دفن الفنان الراحل محمد رويشـة  ظهر هذا اليوم الاربعاء .