القضاء الإسباني يأمر بسجن 6 مغاربة بتهمة الإتجار في الحشيش بـمليلية المحتلة

نـاظورتوداي : 
 
أمر القضاء الإسباني بمدينة ألميريا، نهاية الأسبوع الماضي، بإيداع ستة مهاجرين مغاربة هم “أ . ب” (35 عاما)، “أ . أ” (40 عاما)، “ي . ح” (24 عاما)، “أ . ع” (30 عاما)، “أ . ع” (30 عاما) و”أ . د” (25 عاما”، وخمسة إسبان من بينهم مسن يبلغ من العمر 85 عاما، في السجن بعد إيقافهم من طرف فرق الجمارك والحرس المدني الإسباني في مداهمات مفاجئة لمقرات سكناهم. 
 
ووفق إفادة مصادر أمنية إسبانية، فإن تفكيك الشبكة التي كانت تنشط في مدن مليلية المحتلة وألميريا ومالقا، في المتاجرة في الحشيش المغربي وتهريبه عبر قوارب وزوارق، جاء مباشرة بعد إيقاف قارب كان على متنه عنصران كانا في طريقهما الى السواحل الأندلسية وبحوزتهما كميات من الحشيش، غير أن القارب ذاته فقد توازنه وتوقف، ما جعل دوريات الإغاثة الإسبانية تتدخل بحرا وجوا لإنقاذ المغربيين اللذين كانا على متن القارب نفسه. 
 
وساعدت هذه الحادثة في القبض على باقي عناصر الشبكة التي كانت تتكون من 11 متهما.
 
وأوضحت مصادر صحفية أن المصالح الأمنية داهمت بناء على تحقيقات أجرتها مع المغربيين الموقوفين في عرض البحر، مجموعة من مقرات سكنى باقي عناصر الشبكة وحجزت لديهم 44 كيلوغراما من الحشيش وأربع سيارات فارهة، وأخرى من نوع فركونيت وأجهزة خاصة بالاتصال متطورة جدا، و46 عنصرا خاصا بأجهزة تحويل الاتصالات وزورقين مطاطيين كانت تستعملهما الشبكة في عملياتها البحرية. 
 
وأفادت السلطات الأمنية الإسبانية أن عملية تفكيك الشبكة نفسها، جاءت إثر تحريات دقيقة ومراقبة روتينية باشرتها المصالح الأمنية الإسبانية وفرق مكافحة المخدرات منذ دجنبر السنة الماضية، وامتدت الى غاية يونيو الجاري إثر توصلها بمعلومات تفيد وجود شبكة منظمة تنشط في تهريب المخدرات من المغرب الى إسبانيا، عبر الحدود البرية والبحرية.