الكثيري يؤكد بالناظور أن تخليد الذكرى الـ57 لانطلاق عمليات جيش التحرير بشمال المملكة يمثل مناسبة للوفاء للذاكرة التاريخية

ناظور توداي : و م ع | صور : نورالدين جلول

اعتبر المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير السيد مصطفى الكثيري أن تخليد الذكرى ال 57 لانطلاق عمليات جيش التحرير بشمال المملكة يمثل مناسبة للوفاء للذاكرة التاريخية ولأمجادها وللشهداء الميامين الذي نذروا أنفسهم وحياتهم من أجل تحقيق طموحات الشعب المغربي في الحرية والاستقلال .

وأضاف السيد الكثيري٬ في كلمة له خلال مهرجان خطابي نظم اليوم الخميس 04 أكتوبر الجاري، بالناظور تخليدا لهذه الملحمة التاريخية٬ أن الاحتفاء بهذه الذكرى يعتبر كذلك وقفة تأمل وتدبر لاستحضار السياق التاريخي لهذا الحدث الوطني الكبير الذي كان ثمرة الالتزام بالميثاق التاريخي بين العرش والشعب وطلائع الحركة الوطنية٬ والانتصار لقضايا الوطن ومصالحه العليا وطموحاته لانتزاع حقوقه المشروعة في الحرية والوحدة الوطنية .

كما أن هذا الحدث٬ يقول السيد الكثيري ٬ يمثل مناسبة لاستخلاص الدروس والعبر واستلهام المعاني والقيم التي يحملها مثل هذا الحدث التاريخي٬ وهي القيم التي يجب على الجميع الحفاظ عليها والتمسك بها في مسيرات الحاضر والمستقبل .

واستعرض المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بالمناسبة لمحات من أعمال المقاومة لأبناء الناظور بقيادة المجاهد البطل الشهيد سيدي محمد أمزيان٬ كما ذكر بالمعارك البطولية التي خاضها أبناء الريف ضد المستعمر تحت قيادة الزعيم محمد بن عبد الكريم الخطابي خاصة معركة أنوال .