المجلس العلمي المحلي يناقش الكتاب التربوي للأستاذ أحمد عاشور

ناظور اليوم : محمد بوكربة – صور عزالدين الشتيوي

عقد المجلس العلمي المحلي لإقليم الناظور، بتعاون مع مندوبية الشؤون الإسلامية، مائدةً مستديرةً في موضوع قراءة في كتاب «المنهج التربوي عند أبي حامد الغزالي» لمؤلفه الأستاذ أحمد عاشور. وذلك يوم الجمعة 11 جمادى الأولى 1432 هـ الموافق لـ 15 أبريل 2011 م. ابتداءً من الساعة السادسة مساءً. بقاعة المحاضرات التابعة لمعهد الإمام مالك بالناظور.

وقد تضمنت المائدة التي بدأت فعالياتها بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، كلمةً للأستاذ ميمون بريسول رئيس المجلس العلمي المحلي، والذي تناول فيها الهدف من إصدارات المجلس العلمي المتمثل في تنوير أهل العلم وأهل القلم وكذا تشجيع الإنتاج العلمي والمعرفي. كما أشار الأستاذ الفاضل أن الهدف من تنظيم هذه المائدة هو استحثاث همم السادة العلماء باعتبارهم فرسان الميدان كما أنها فرصة مهمة وسانحة لإبداء الآراء وإنتاج الأفكار…

من جهته، وفي تنويه بمؤلف الكتاب، أكد السيد أحمد بلحاج مندوب وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، أن الأستاذ أحمد عاشور استطاع أن يضع بصمته العلمية والتربوية بالإقليم، مبرزاً في نفس الوقت أهمية  موضوع التربية الذي تطرق إليه الكتاب.

وفي كلمته بالمناسبة، شكر الأستاذ أحمد عاشور كل من يشجع مثل هذه المبادرات… كما ألمح إلى بعض اهتماماته العلمية والأدبية، لينبه إلى أن المرء يجب أن يكون إيجابياً في حياته مهما تقلبت به الأحوال والظروف محذراً من السلبية في التفكير والقول والفعل…

وقد قدم الأستاذ عبد الحق معزوز قراءةً وجيهةً للكتاب الذي يحتوي على 101 صفحة… بدأها بتعريف موجز بمؤلف الكتاب، ليتطرق بعدها إلى مقدمته ومضمونه وفصوله وفهارسه…

مباشرة بعد هذه القراءة، فتح الباب أما مداخلات الحضور، التي كانت عبارة عن نقد وملاحظات وإضافات بخصوص الكتاب… وفي الختام نوه الأستاذ ميمون بريسول بالمستوى الراقي الذي مرت فيه هذه المائدة المستديرة.