المجلس العلمي للناظور يقيم عرسـا جماعيـا لفـائدة 50 شاب وشابة

ناظورتوداي : نجيم برحدون

أقــام المجلس العلمي المحلي بالناظور يومه الثلاثاء 1 نونبر النسخة الثامنة من نشاطه الاجتماعي الأهم الذي أصبح سنّة سنوية ينتظره الكثير من الفئات المعوزة الذين قد يعثرون على النصف الآخر بسهولة أثناء البحث عنه، لكنهم يجدون صعوبة كبيرة في تغطية مصاريف الصداق والوليمة وغيرها من الشكليات والتقاليد التي أصبحت تشكل عائقا أمام المقبلين على الزواج في هذا العصر .

وفي تصريح لرئيس المجلس العلمي المحلي للناظور أكد على أن “تعطيل مسيرة الزواج الشرعي أو تأخيرها بسبب التكاليف الباهظة ، والتقاليد المرهقة المادية والنفسية يسبب في آفات اجتماعية ويحدث خللا في الاقتصاد وكارثة في الأخلاق ولذلك لا بد من التفكير في إيجاد حلول ناجعة وعاجلة لتسهيل مسطرة تزويج شبابنا”.

مبادرة هذه السنة والتي يقدم عليها المجلس العلمي للناظور، بتنسيق مع مندوبية الشؤون الإسلامية، وبتعاون مع مجموعة من المؤسسات والمحسنين، والمتمثلة في تنظيم حفل عرس جماعي، استفاد منها 50 مستفيد ومستفيدة (25 زوج) من بينهم مستفيدون من أبناء الأسر المعوزة .

النسخة الثامنة لهذه المبادرة، احتضنتها قاعة الحفلات “سهيلة” بجماعة بوعرك، بحضور ناهز الألف مدعو، وتندرج في إطار المبادرات والأنشطة الاجتماعية للمجلس العلمي بالناظور، كما تندرج في إطار تحسيس المجتمع بأهمية تزويج أبنائه .

وإلى جانب التكفل بمصاريف حفل الزواج، قدمت للمستفيدين هدايا وإعانات تركزت أساسا في استفادتهم من دعم مالي وعيني تمثل في أغراض منزلية مثل أجهزة التلفاز وملابس العروسة .