المستشفى الحسني يحتل المرتبة الأخيرة من حيث جودة الخدمات الصحية بالمغرب

ناظورتوداي :

حقق قطاع الصحة تراجعا مهولا بإقليم الناظور؛ إذ صار المستشفى الإقليمي الحسني يتموقع في ذيل قائمة المؤسسات الإستشفائية بالمغرب، وذلك من حيث الالتزام بمعايير السلامة الصحية والحرص على ضمان تقديم خدمات في مستوى تطلعات المواطنين .

وأظهرت نتائج الدورة السادسة لمباراة الجودة، التي نظمتها وزارة الصحة، مؤخرا، أن المستشفى الإقليمي الحسني، صنف في المرتبة 74 على الصعيد الوطني، من بين 78 مستشفى عمومي بمختلف مناطق المملكة، في صنف المستشفيات التي لا تتجاوز طاقتها الاستيعابية القصوى 120 سريرا، وذلك راجع إلى معايير وضعتها الوزارة الوصية، لم يتقيد بها المستشفى المذكور، من بينها، سهولة الولوجيات للمؤسسة الصحية وتوفر الخدمة الإستشفائية الأساسية والكافية، فضلا عن الالتزام بأخلاقيات المهن الصحية وعقلنة تدبير الموارد المتوفرة .

وعن دور الولادة المستجيبة لشروط ومعايير الجودة والسلامة الصحية، فقد تم الكشف، خلال حفل إعلان نتائج المباراة، الذي ترأسه وزير الصحة، الحسين الوردي، بالمركز الدولي للمؤتمرات بالصخيرات، عن نسبة دور الولادة التي حصلت على شهادة “المطابقة لمعايير الجودة الخاصة بمراكز التوليد” والتي بلغت 28 بالمائة من دور الولادة المشاركة، والتي فاقت 422 دار ولادة، فيما غابت دور الولادة بإقليم الناظور عن هذا التصنيف .