المغرب.. حملة لإيواء العجزة والمشردين من دون مأوى

ناظورتوداي : 

إنطلقت بالمغرب حملة وطنية لتجميع العجزة المشردين من الشارع، تحت شعار”نداء من أجل رعاية المسنين من دون مأوى في شتاء 2014″، وتشرف على هذه المبادرة وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية.
 
وأوضحت بسيمة الحقاوي، الوزيرة المكلفة بالقطاع، أن “الهدف من هذه المبادرة الإنسانية هو إخلاء الشوارع المغربية من المسنين الذين لا يتوفرون على مأوى، خاصة في مثل هذا الفصل البارد والممطر، والذي يزيد تبعاً لها من معاناتهم، ومن إنهاك وضعهم الصحي.
 
وقالت الحقاوي إن وزارتها وفرت أماكن الاستقبال لجميع المسنين الذين يعيشون في الشارع على صعيد كل المدن المغربية، كما عبأت لهذا الغرض جميع إمكانياتها، وذلك بتوفير أسرة داخل مؤسسات الرعاية الاجتماعية المتعلقة بالأشخاص المسنين.
 
وأعلنت بسيمة الحقاوي أن جمعيات المجتمع المدني التي انخرطت في هذا المشروع الاجتماعي إلى جانب الوزارة المعنية، بدأت تقوم بتمشيط المدن التي تتحرك فيها من أجل رصد مثل هذه الحالات، مبرزة أن هذه الديناميكة ستكون مناسبة لرصد جميع حالات المسنين من دون مأوى المتواجدة بالمغرب، وسيتم تقديم حصيلة العملية في نهاية فصل الشتاء.
 
وحسب الحقاوي، فإن الوزارة شكلت خلية دائمة للإشراف على هذه الحملة وتدبيرها، كما وفرت أرقاماً هاتفية في خدمة المواطنين بجميع محافظات البلاد، للاتصال والإبلاغ في حالة وجود مسنين من دون مأوى حتى يسهل نقلهم لمراكز الرعاية الاجتماعية للمسنين، فضلاً عن تسجيل وصلات إعلامية سمعية بصرية تعريفية بهذه الحملة، وإطلاق صفحة خاصة بالحملة على المواقع الاجتماعية.
 
يشار إلى أن عدد المسنين بالمغرب (60 سنة فما فوق)، تبعاً لآخر الإحصائيات المعلن عنها من طرف المندوبية السامية للتخطيط، يناهز 2.9 مليون شخص، فيما لم يكن يتجاوز عددهم في سنة 1960 أقل من مليون شخص، وسيصل في سنة 2050 حوالي 10 ملايين شخص، بحسب تقديرات المصدر نفسه.