الملك منع غيريتس من مغادرة المنتخب الوطني

ناظورتوداي :

قال البلجيكي إيريك غيريتس مدرب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم  في حوار  مع صحيفة “نيوز بلاد” البلجيكية إنه لولا الملك محمد السادس لغادرت المغرب بعد نهائيات كأس أمم إفريقيا التي جرت بالغابون وغينيا الاستيوائية، دون أن يدلي بتفاصيل أكثر.
 
وأكد غيريتيس في نفس اللقاء الصحفي أنه واثق من بقائه مع المنتخب المغربي إلى غاية 2014 بنسبة 99 في المائة. مشيرا في الحوار الذي تنشر “المساء” مقتطفات منه في عدد  الثلاثاء (7 فبراير 2012)، أن مصيره ليس مرتبطا برئيس الجامعة، مضيفا “الأشخاص الذين يقررون في مصيري هم شخصيات تلعب دورا مهما في المغرب، وهم يؤمنون بالعمل على المدى الطويل الذي أقوم به”.
 
يشار أن اريك غريتس يعتبر من أغلى المدربين في إفريقيا، وقد أثارت قيمة راتبه الشهري مقارنة مع نتائجه المخيبة مع المنتخب الوطني استنكار الجمهور المغربي وفاعلين رياضيين مغاربة، على رأسهم المدرب السابق للمنتخب بادو الزاكي الذي قال في حوار سابق له مع الصحافة المغربية ” أن غريتس باع الوهم للمغاربة”.