المنصوري ينصب توحتوح على رأس الفرع المحلي لحزب الأحرار ببوعرك

ناظورتوداي :  نجيم برحدون

انعقد عشية يومه الجمعة ،بأحد الفضاءات الترفيهية بمنطقة بوعرك ، جمع عام تأسيسي للفرع المحلي لحزب التجمع الوطني للأحرار بجماعة بوعرك، بحضور الكاتب الإقليمي للحزب أحمد الماحوتي، و عضوي المكتب المركزي مصطفى أزواغ و محمد القدوري، والأمين العام السابق لحزب “الحمامة” مصطفى المنصوري، بالإضافة إلى فاعلين جمعويية ومهتمين بالحقل السياسي .
 
بداية الجمع العام كانت مع تلاوة لآيات بينات من الذكر الحكيم، قبل أن يتناول الكلمة رئيس اللجنة التحضيرية السيد محمادي توحتوح الذي رحب بالحاضرين وتطرق في حديثه إلى السياق العام الذي أتى خلاله تأسيس فرع بوعرك لحزب الأحرار المتزامن مع الحراك الإجتماعي و السياسي القائم بمجموعة من المناطق شمال إفريقيا، والتحولات التي عرفتها هذه المناطق ومن ضمنها المغرب.
 
فيما قال الكاتب الإقليمي لحزب الأحرار بالناظور السيد محمد الماحوتي ضمن مداخلة له أن تأسيس الفرع المحلي للتنظيم بمركز بوعرك يأتي في خضم ضخ الحزب لدماء شبايبة جديدة تحمل مشعل النضال تماشيا مع توجهات حزب التجمع الوطني للأحرار وتوسيع قاعدة هياكله التنظيمية لما أضحت تفرضه المرحلة الراهنة وما تشهده البلاد من إصلاحات عميقة ، وفي أفق الإستعداد لمختلف لإستحقاقات المقبلة.
 
فيما أكد باقي المتدخلين وعلى رأسهم الأمين العام السابق لحزب الأحرار مصطفى المنصوري على أن حزب “الحمامة” كان ومايزال يضع المصلحة العليا للمواطن المغربي ومنه الناظوري فوق كل الإعتبارات، بناءا على الثقة التي كسبها على مر السنين بفضل الإنجازات التي حققها التنظيم على المستويين المحلي والوطني،متوعدا في نفس الوقت على مواصلة العمل على تمثيل المواطن أحسن تمثيل.
 
وجاءت خاتمة الجمع التأسيسي للفرع المحلي لبوعرك عبارة عن مجال مناقشة فتح بين المتدخلين وبين مختلف مناضلي ومناضلات الحزب لوضع النقط على الحروف وفتح قنوات التواصل بين القيادة والفروع، قبل ن تتم دعوة الحاضرين إلى حفلة شاي أقيمت على شرف المدعويين.
 
هذا وقد تم اختيار السيد محمادي توحتوح ليرأس الفرع المحلي لحزب التجمع الوطني للأحرار بمنطقة بوعرك، بناءا على ما اعتبرته قيادة الحزب كفاءة الشخص وروحه النضالية وإستيفائه لشروط الحزب .