الناظوريون يعقدون الأمال على عامل الإقليم كضامن لنزاهة الإستحقاقات المقبلة

نـاظورتوداي 
 
جرت العادة في مختلف الاستحقاقات الانتخابية تعيين موظفي الجماعات القروية والحضرية بالاقليم رؤساء لمكاتب التصويت ، ونظرا للدور المحوري الذي يلعبه رئيس المكتب في ضمان نزاهة وسلامة العملية الانتخابية، يتعين على الموكولة لهم دور رئاسة صناديق الإقتراع الإلتزام بالحياد ،كما أن للسلطات المحلية والإقليمية الدور المحوري قصد ترجيح كفة مرشح على حساب أخر بمختلف الدوائر الإنتخابية الوطنية.
 
وفي معرض تساؤل للموقع ،هم مختلف الهيئات السياسية والمدنية وكذا النقابية ،فإنها ترى في العاقل بنتهامي عامل إقليم الناظور الشخص الكفيل بضمان نزاهة وحسن تسيير المرحلة المقبلة ،لما تميز به منذ توليه رئاسة الإدارة الترابية للإقليم ، من صرامة في تدبير الشأن المحلي و حرصه الدائم على تطبيق القانون .
 
وقد خلف المسؤول الاول بالإقليم إرتياحا لدى جموع المتنافسين على المقاعد الأربع الخاصة بدائرة الناظور ،كما علم من مصادر خاصة أن عامل الإقليم وجه رسائل شديدة اللهجة إلى رجال وأعوان السلطة بالإقليم من أجل توخي الحياد في كل مراحل العملية الانتخابية. والإمتناع عن القيام بأي عمل أو نهج أي سلوك يمكن أن يفسر كدعم مباشر أو غير مباشر لهيئة سياسية بعينها أو مرشح معين ، مع حثه كافة موظفي الإدارة الترابية على الاحتراز من الوقوع في أي موقف يمكن أن يستشف منه عدم قيام الإدارة بواجبها ،تنفيذا لتعليمات الوزارة الوصية
 
ويراهن الناظوريون على مرور إستحقاقات 25 نونبر في جو من التنافسية النزيهة والمشاركة الفعالة في ظل الدستور الجديد وكذا تواجد العاقل على رأس الإدارة الترابية للناظور ،وبشراكة مع جل الفعاليات السياسية من أحزاب وجمعيات برئاسة رئيس الحكومة