النـاظور تستقطب أزيد من 200 عـاهرة جديدة في حـفل رأس الـسنة الميلاديـة

نـاظورتوداي : متابعة
 
أفـادت مـصادر جيدة الاطلاع في تـصريح لـ ” نـاظورتوداي ” ، بـأن مدينة الناظور استقطبت ما يزيد عن 200 فـتاة  ، يـشتغلن في مجـال الدعارة ، جـئن من مناطق بـعيدة من أجـل تلبية رغبـات زبائنهن بمناسـبة لـيلة إحياء رأس السنة الميلادية ، التي عـرفت إقامة حفلات بمختلف فـنادق المدينة و الفـضاءات السياحـية الواقعة بمنتجع كوركو .
 
وأكدت نـفس المصـادر بأن ثـمن قـضاء ليلـة واحدة مع المشتغلات في الدعارة سواء القادمات من مدن بعـيدة أو القاطنات بالمنطقة ، لإحياء حفل استقبال سـنة 2012 ، تجاوز في بعـض الحالات الـ 3000 درهـم ، فيمـا تراوحت أثمنة الحضور في أمسيات الاحتفال المنظمة من طرف فنادق بمدينة الناظور و فـضاءات أخرى من 500 إلى 1500 درهم ، دون احتسـاب أداء المشروبات الكحولية و المأكولات .
 
و عزى مصدر أخر  الارتـفاع الغـير المتوقع الذي عرفته مدينة الناظور من حـيث عدد المنشطات الاجتماعيات ” العاهرات ” لـيلة رأس السنة ، الـى وجود شـبكة تنشط في مجال الدعـارة وتهجير الفتيات نحو مجموعة من المدن ، وجدت في اليوم الأخير من سـنة 2011 منفذا لاستقطاب زبـناء جدد دفع بـها إلى البحث عن المزيد من بائعـات الهوى عبر التنسيق مع ناشطين في نفس الميـدان ينتمون لأقاليم أخرى .
 
وتفيد إحصائيات إعلامية ، عن تـوافد ازيد من 2000 شـاب وشـابة لـيلة رأس السنة الميلادية على مختلف الفنادق وفضاءات التنشيط من أجل الحضـور في الأمسيات المقامة في هذه المناسبة .
 
وقـدرت نفس الإحصائيات الغير الرسمية ، تزايد المردود المالي الذي استفادت منه الشبكات التي تتاجر في مجال الدعارة خلال الليلة الاخيرة من السنة التي ودعناها ، بـنسب متفاوتـة ، فيما تصاعدت أسهم مبيعات الخمور لدى أصحاب المتاجر الغير المرخصة والحانات و المركز التجاري مرجان .