انقطاعات مستمرة للتيار الكهربائي بسلوان تثير استياء الساكنة بعد اتلاف عدة اجهزة منزلية

نــاظور اليوم :
 
أثارت انقطاعات متكررة للتيار الكهربائي داخل المدار الحضري لبلدية سلوان ليلة السبت الأحد الماضية ، استياء الساكنة ، لما تسبب فيه هذا الخلل الناتج عن ضعف المحولات الكهربائية في تعطيل مصالح العديد من المواطنين خاصة حفلات الزفاف ، بالاضافة الى إتلاف تجهيزات مهمة بعدد من المنازل ، الى جانب تحلل المواد الغذائية واللحوم بثلاجات البيوت والمطاعم .
 
وحمل المواطنون مسؤولية الخسائر التي تسببت فيها الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي بمدينة  سلوان ، للمكتب الوطني للكهرباء ، باعتباره مؤسسة تماطلت في استبدال المحولات الحالية بأخرى كبيرة ومرتفعة الضغط ، لسد الحاجيات الطاقية المطلوبة ، كما هدد فاعلون بالمنطقة بتنفيذ وقفة احتجاجية ضد الاستهتار الحاصل بمصالح المواطنين من لدن مكتب الكهرباء والمجلس البلدي كونه لا يسهر على مراقبة أشغال الشركة .
 
وفي اتصال هاتفي أجرته  " ناظورتوداي" ، مع أحد أساتذة القانون بالكلية المتعددة التخصصات بسلوان ، أكد أنه من حق الساكنة التقدم لدى المحاكم لتقديم شكاوي ضد المكتب الوطني للكهرباء والمطالبة بالتعويض عن الخسائر التي تسببت فيها الانقطاعات المتكررة للتيار ، وفق القوانين الجاري بها العمل في البلاد .
 
وقال المصرح لـ " ناظورتوداي "  خاتما مكالمته الهاتفية " هذه هي فرصة المجتمع المدني من أجل الوقوف ضد الاستخفاف الحاصل تجاه مصالح الساكنة من لدن الجهات المسؤولة ، وما عليهم سوى التفكير في الولوج الى مؤسسات الدولة ورفع عرائض احتجاجية ضد مختلف المشاريع ، وفقا لما ينص عليه الدستور الجديد " .
 
تجدر الاشارة أن شارع محمد الخامس الذي يخترق قلب مدينة سلوان ، لا زال محروم من الانارة العمومية لأزيد من سنة ونصف ، رغم انتهاء أشغال التهيئة والخلاص من عملية ربط أعمدة الانارة بالشبكة الكهربائية  .