بعد تهديدها بنشر صورها عارية ..فتاة ناظورية تُستغل في ترويج الكوكايين من طرف خليلها

نـاظور اليوم :

أكدت مصادر خاصة ،أن العناصر الأمنية التابعة للدائرة الثانية بمفوضية الأمن بالناظور تمكنت مؤخرا من الايقاع بمبتز لفتاة بعد تهديدها بنشر صورها العارية على الموقع الإجتماعي فيسبوك ،إن لم ترضخ له وشاركه في إيصال كميات من الكوكاكين إلى وجهاتها المحددة ،قصد درأ الشبوهات عنه كونه مراقب على خلفية ترويجها

 

وقد تمكن المتهم من الحصول على صور وملفات خاصه بالفتاة : "ف ــ ح " البالغة من العمر حوالي 15 سنة القاطنة بحي لعراصي بالناظور والتلميذة بثانوية عبد الكريم الخطابي بذات المدينة ، بعد اختراقه جهاز الحاسب الالي الخاص بها وتشغيل كاميرا الويب المرتبطه بالجهاز والتمكن من التقاط بعض الصور وتهديدها بنشرها عبر الانترنت، حيث كانا على علاقة غرامية منذ مدة ،و إستغلالها بطريقة وقحة .

 

وقد صرحت الفتاة أنها خدعت من طرف عشيقها ،بعدما مدته سابقا بصورها العارية عبر الإمسين ،لكنه لم يتجرأ على فضحها أنذاك ،كما أن ثقتها بالمحبوب المفترض كانت متبادلة ،حيث تملك الضحية صورا ايضا لعشيقها ،لكن هذا الأخير تجرأ وأفصح عن نواياه الخفية والتي كان يروم من خلالها الإيقاع بها ،كي تساعده على توزيع كميات الكوكايين التي يروجها،كونه من ذوي السوابق العدلية وأعين الأمنيين تراقبه بين الفينة والأخرى

 

وبعد التهديد بفضحها لم تجد الفتاة المغرور بها ،حلا أخر غير الإمتثال لأوامره ،وبينما هي في طريقها قصد إصال إحدى الكميات ،تم التبليغ عنها بواسطة مجهولين،وبعد ترصدها لمدة وفي إحدى الطلبيات أوقفت الفتاة وضبطت في حقيبتها كمية من مخدر الكوكايين في حالة تلبس

 

الفتاة صرحت منذ التحقيق الأولي بتفاصيل الحادث والدافع المباشر لها ،وبعد توقيف المتهم الرئيسي ،نفى ما قالته عنه خليلته جملة وتفصيلا،غير أنه ولأسباب خفية ،درءا للفضيحة ،تم إطلاق سراح الفتاة والإبقاء على المزود لها بالمخدرات رهن الإعتقال