بعد فـضحه ، أنس الخلفي يكشف بإسم نقابته عورة كنفدراليين أشباح بـالحقل التعليمي بـالناظور

نـاظورتوداي : منصف الرياحي  
 
بعد الإحتجاج الذي عبرت عنه الكنفدرالية الديمقراطية للشغل في بيـان ، طـالبت فيه من الوزارة التحقيق في قـضية ترقية مشبوهة تحصل عليها الكاتب الإقليمي للفدش المسمى ” أنس الخلفي ” مكنته من الحصول على منصب حارس عـام بثانوية الشريف محمد أمزيان بـالناظور ، كشفت ذات النقابة المحتج ضد زعيمها المحلي ، في بلاغ تحصلت ” ناظورتوداي ” على نسخة منه ، أسماء 7 أساتذة ينضوون تحت لواء ” الكدش ” ، أوضحت خـلاله توصل النيابة الإقليمية بإستفسارات عن جملة من التجاوزات والخروقات التي إستفاد منها المذكورون في ذات البلاغ .
 
وذكـر البلاغ ، إسم ” أجعير نجيم ” التابع لمدرسة سيدي عثمان ، طالبت الوزارة بتوضيح يخص سبب عدم إلتحاقه بـالعمل منذ أزيد من ثلاث سنوات بدعوى التفرغ النقابي الذي لم يحصل عليه إلا خلال الموسم الجاري ، وطـالبت الفدرالية الديمقراطية للشغل منذ عهد النائب الإقليمي السابق بإسترجاع الأجرة التي كـان يتقاضاها دون موجب حق وهو الكاتب الإقليمي لنقابة التعليم التابعة للكدش يضيف البلاغ .
 
ووجه الفدشيون للأستاذ ميمون المرس ، أصـابع الإتهام ، و أكدوا في بلاغهم أنه إمتنع عن التدريس بعد الوقفة الإحتجاجية التي نظمها تلاميذ محمد الخامس ضده ،   وربطت ذات النقابة سبب تملصه من الواجب ، لعجزه على شرح المقرر ، فيما أضـافت تشبيح المذكور بـتأهيلية الشريف محمد أمزيان من أجل التكلف بـالتدريس ، لكنه إمتنع مرة أخرى رغم وجود الخصاص .
 
وكشف البلاغ ، التزوير الذي إستفاد منه الأستاذ ” مشيشي حسين ” ، والذي ترقى ليشغل منصبا بالإدارة التربوية بمجموعة مدارس إدريس الثـاني ، عن طريق منحه ثلاث نقط إمتياز بدون معايير أو تكليف ، في حين أن المكلف الفعلي بهذه الرتبة الإدارية هو مدير مدرسة إبن بسـام .
 
بخصوص مدرسة حسن اليوسي ، أشـارت الفدش إلى إمتناع الأستاذ ” الجوهري محمد ” عن التدريس منذ يوم توقيع المحضر إلى غاية 20 فبراير من السنة الجاري ، وقد حضرت لجنة سـابقة في ذلك أثبت تملصه من القسم ، إلى جـانب ذلك أوضحت إنقطاع الأستاذة ” لمراني مينة ” عن العمل منذ بداية الموسم إلى أواخر أكتوبر بـالرغم من الخصـاص الذي عانت منه المؤسسة خـاصة القسم المسؤولة عنه والذي ظل فـارغا دون أن يتخذ أي إجراء في حقها .
 
وأورد البلاغ ، بـأن المقابلة الإدارية التربوية خلصت برسوب الأستاذ ” مجمد فنكوش ، في الحصول على منصب الإدارة بمجموعة مدارس حاسي بركان ، لكـن الأكاديمية الجهوية قـامت في بداية الموسم بإعادة مذكرة حول المناصب الشاغرة في ذات المؤسسة المذكورة و مجموعة مدارس الوحدة ، وتم منح نفس المحتج ضده منصبا إداريا رضوخا لإملاءات الكنفدرالية الديمقراطية للشغل التي ينضوي تحت لوائها .

وأمام مسلسل تبادل الفضح والإتهامات بـين النقابة الوطنية للتعليم التابعة لكل من الكنفدرالية والفدرالية ، يطرح الرأي العـام تـساؤلات عدة حول رأي الوزاة تجـاه كل هذه الخروقات و التجاوزات التي تنخر نيـابة إقليم الناظور ، ممـا يزكي جملة من الشكايات و الإحتجاجات التي نظمتها فعاليات المجتمع المدني مؤخرا ، وطـالبت خلالها بـإستئصال الفساد من الجسم التعليمي المحلي .