بفضل الناظور .. جهة الشرق في المرتبة 2 من حيث الودائع البنكية التي توفرها الجالية

ناظورتوداي : عبد المجيد أمياي

قال عبد النبي بعيوي، رئيس جهة الشرق، إن أوربا “تستأثر بالحصة الكبرى من عدد المغاربة المقيمين في الخارج”، حيث يعيش ثلاثة أرباع مغاربة العالم، في القارة العجوز، فيما تحتل جهة الشرق “المرتبة الثانية وطنيا فيما يخص نسبة الودائع البنكية التي توفرها تحويلات أفراد الجالية المنحدرة من هذه الجهة”.

وفي السياق نفسه دعا بعيوي صباح اليوم خلال توقيع اتفاقية إطار بين الوزارة المكلفة بمغاربة العالم والاتحاد الأوربي، إلى الإقرار بأن مساهمة الهجرة في التنمية “تظل رهينة بالقدرة على استثمار عائداتها آو بمدى تفعيل دور المهاجرين في الفعل التنموي الجهوي، وتشجيع انخراطهم وإشراكهم في بناء وإنجاز مشاريع التنمية على ضوء مقاربة مجالية”.

واكد نفس المتحدث أن جهة الشرق “تزخر بعدد كبير من المهاجرين الذين يتوفرون على كفاءات لا تحصى في تخصصات كثيرة”، وهو أمر “يحثنا على السعي بكل جدية لبلورة رؤية متكاملة واستشرافية تراعى فيها جميع الأبعاد، يكون أساسها ترسيخ مقاربة شمولية تتماشى مع الأبعاد الجديدة التي تتخذها الجهوية المتقدمة، وتستجيب بشكل ناجع لمتطلبات المهاجرين وانتظاراتهم وتطلعاتهم” يضيف نفس المتحدث .

وشدد بعيوي في هذا الإطار على ضرورة “تقوية الروابط التي تجمع الجالية المغربية بوطنها، بما يحفظ هويتها ويصون خصوصيتها الثقافية، وذلك بدعم جهودها ومبادراتها للاندماج بشكل أفضل في بلدان الإقامة” .