بلدية سلوان تحقق فائضا يـفوق الـمليار و 500 مليون سنتيم ، والـمجلس يعتزم تعبيد شوارع للرفع من قـيمة عقارات خـاصة

نـاظورتوداي :
 
أفاد مصدر جـيد الإطلاع ، في إتصال مع ” ناظورتوداي ” ، بـأن المجلس البلدي للجماعة الحضرية بسلوان ، حقق هذه الـسنة فائضا ماديا يفوق مليار و 500 مليون سنتيم ، سـيتم برمجته فـي دورة الـحساب الإداري المزمع إنعقادها صباح يوم الأربعاء المقبل .
 
ووفق ذات المـصدر ، فإن رئيس المجـلس البلدي بـسلوان يعتزم طـرح مشروع لإحداث وتعبيد 4 طرق جديدة ، تنطلق من محطة الـقطار بسلوان صـوب دوار أولاد شعيب ، وهي الدائرة الإنتخابية للاستقلالي ” حسن لغريسي ” المنتخب على رأس الجماعة الحضرية  .
 
وتؤكد مجموعة من الـمعطيات ، أن هكتارات الأراضي الواقعة بـالقرب من محطة القطار بسلوان ، تعود ملكيتها لأشخاص مقربين أو منتمين للمجلس البلدي ، بالإضافة الـى لوبي العقارات المسيطر على اللعبة السياسية بـالجماعة .
 
وفي سياق متصل ، يـعتقد مهتمون بجماعة سلوان الحضرية ، أن مشاريع إحداث وتعبيد الطرق الواردة و التي من المنتظر أن يتم طرحها على أعضاء المجلس البلدي في دورة الحساب الإداري للمصادقة عليها ، هي مرتبطة أساسا بشرط تجاري ، يـتمثل في الرفع من الـقيمة المادية للعقارات التي ستخترقها هذه المسالك .
 
وسبق لمواطنين أن أعربوا عن تذمرهم من إحداث محطة القطار بسلوان ، في منطقة هامشية لا تتوفر على أبسط الشروط الأمنية ، قبـل أن يكتشفوا أن اتخاذ هذا القرار كان بدافع الرفع من قيمة أوعية عقارية كـان قد تكلف مقربون من أعضاء نافذين بالمجلس البلدي باقتنائها بالقرب من المساحة التي أنجزت عليها بناية المكتب الوطني للسكك الحديدية  .