تأسيس لجنة متابعة قضية اعتقال المراهقين بمدينة الناظور على خلفية “قبلة”

نـاظورتوداي : 

دعت لجنة متابعة قضية اعتقال المراهقين بمدينة الناظور على خلفية “قبلة” منشورة بموقع الفايسبوك ، من خلال بلاغ معمم عبر الانترنت توصل موقع ناظور24 بنسخة منه، جميع الفعاليات الجمعوية والحقوقية والسياسية بإقليم الناظور للحضور في اجتماع موسع سينعقد يوم الإثنين 7 أكتوبر 2013 بمقر تنسيقية أكروا المتواجد قبالة ثانوية عبد الكريم الخطابي بالناظور على الساعة 16.30 ، من أجل تدارس آخر المستجدات المتعلقة بقضية اعتقال قاصرين بمدينة الناظور على خلفية نشر صورة لقبلة وضعت على موقع الفايسبوك، القضية التي أخذت منحى خطيرا بسبب قرار متابعته القاصرين في حالة اعتقال. 
 
و سيتم الحسم – حسب البلاغ – في صيغة متوافق عليها من أجل التضامن ودعم القاصرين و عائلاتهم التي تعيش معاناة نفسية حقيقية بسبب تلك المتابعة. 
 
من جهة اخرى قال المهدي بنسعيد، البرلماني عن حزب الأصالة و المعاصرة، إن اعتقال القاصرين الثلاث عن “قبلة الفايسبُوك” بالناظور يعتبر شططا و اعتداء، موردا أن وزير العدل والحريات مصطفى الرميد “يجب أن يهتم بما يهدد الأمن العام ويصدر أوامره بتنظيف الشوارع من اللصوص و قطاع الطريق، والرشوة والفساد، عوض وضع قاصرين رهن المراقبة القضائية كأنهم مجرمون سيفرُّون خارج أرض الوطن من أجل قبلة”. 
 
وأضاف بنسعيد، في تصريح لهسبريس، قوله: “سبق لي أن قبلت صديقات عندما كنت قاصرا، ولا يشكل الأمر بالنسبة إليّ أي مشكل، و إذا كان ذلك يعتبر إخلالا بالحياء العام فعلى الرميد أن يعطي أوامره للنيابة العامة لاعتقالي، واعتقال جميع من يتبادلون مشاعر نبيلة”.