تبعمرانت تدعو وزير العدل والحريات إلى الافراج عن أسايا وأعضوش

نـاظورتوداي : 
 
دشنت فاطمة تبعمرانت عن حزب التجمع الوطني للاحرار ، دخولها البرلماني بتوليها الاشراف على ملف طلبة الحركة الثقافية الأمازيغية القابعين خلف سجن تولال بمكناس ، و أقدمت على تسليم ملف المعتقلين ” أساسا وأعضوش ” الثلاثاء الماضي لوزير العدل والحريات السيد مصطفى الرميد .
 
الملف الذي سلمته تابعمرانت الى مصطفى الرميد وزير العدل والحريات ، يحمل في صفحاته تظلمات المتعقلين ومطالب الحركة الامازيغية الداعية الى الافراج عنهما ، كونهما بريئين مما نسب إليهما من تهم جنـائية ، يعتبره النشطاء الأمازيغي أنها جـاءت على خلفية تصفية حسابات سياسية مع الصوت الامازيغي بالجامعات المغربية .
 
ومن جهة أخرى فان  الرايسة فاطمة تابعمرانت  تلج قبة البرلمان ، بزي أمازيغي أزرق اللون مطرز بأحرف تيفناغ، وبذلك تكون نجمة الأغنية الامازيغية أول إمراة تحط قدمها قبة البرلمان مرتدية الزي الأمازيغي، كرد على محاولات بعض السياسيين الذين يسعوا الى طمس الهوية واللغة الامازيغيتين خاصة  ’ حروف التيفيناغ ”  . 
 
وكانت تبعمرانت قـد أبانت في تصريح هاتفي لـ ” ناظورتوداي ” ، عزيمتها الـنضال من أجل كل ما حقوق الامازيغ داخل البرلمان ، فيما قـالت أن ملابسها تعد رسـالة تريد توجيهها لـمن يظن أن النـضال من اجل تكريس هوية الشعب المغربي قد انتهى .