تخصيـص 28 مليون درهم لإنجاز 32 كيلومترا من الطرق القروية بإقليم الناظور

نـاظور توداي:

علم لدى المديرية الجهوية للتجهيز أنه يجري إنجاز نحو 32.3 كيلومترا منالطرق القروية على مستوى إقليم الناظور،في إطار البرنامج الوطني الثاني للطرق القروية،وذلك بغلاف مالي قدره 28 مليون درهم. وأضاف المصدر ذاته أن هذه الطرق التي ستربط زايو بالعروي وزايو بتعاونية النهضة،تمثل 27 في المائة من المحور الطرقي المبرمج بإقليم الناظور،مشيرا إلى أن هذا الورش سيستفيد منه أزيد من 10 آلاف شخص موزعين على ثلاث جماعات (أولاد ستوت وبني وكيل وأولاد محاند).

وقد تمت برمجة ست عمليات تهم إنجاز وتهيئة محور طرقي يمتد على طول 8ر48 كيلومترا بتكلفة قدرها 27 مليون درهم.

وأشار المصدر ذاته إلى أن حوالي 21 كيلومترا تهم إقليم الدريوش. وسيستفيد من هذه العمليات التيتشمل طرق إعزانن- بني سيدل الجبل،وتو 16- سيدي مسعود،والزغنغان- إحيانن،وطرارة- تازودة،وتيزطوتين- طريق عين زهرة،وفرخانة-بني شيكر،أزيد من 20 ألف شخص.

وتم إنجاز 40 كيلومترا من الطرق القروية على مستوى إقليم الناظور في إطار البرنامج الثاني للطرقالقروية،أي 33 في المائة من الشبكة المبرمجة.

وأوضح المصدر ذاته أن العمليات التي تم إنجازها بتكلفة إجمالية فاقت 35 مليون درهم،تضمنت تشييد الطرق التي تربط ماري واري بإعزانن،وقرمود بياسينن،وأركمان بزايو،وبني الشيكر بطرارة،مضيفا أن هذه الإنجازات مكنت من فك العزلة عن 13 ألف نسمة.

وسيتطلب البرنامج الوطني الثاني للطرق القروية الذي يشمل إنجاز 346 كيلومترا من الطرق بإقليمي الناظور (121 كيلومترا) والدريوش (225 كيلومترا)،غلافا ماليا قدره 273 مليون درهم. تؤمن وزارة التجهيز والنقل 85 في المائة من المبلغ،والمجالس البلدية والجماعية ال15 في المائة المتبقية.

وسيمكن هذا البرنامج،الذي تمت صياغته بتشاور مع المنتخبين والساكنة،بعد استكماله،من فك العزلة عن 25 جماعة قروية بالإقليمين،حيث تتمركز ساكنة قدرها 95 ألف نسمة،وبالتالي انتقال معدل الولوجمن 39 في المائة إلى 67 في المائة. ويشمل إنجاز 250.8 كيلومترا من الطرق وتهيئة 95.7 أخرى.

يشار إلى أن البرنامج الوطني الثاني للطرق القروية الذي تم إطلاقه سنة 2005 من قبل وزارة التجهيز والنقل،يشمل محورا إجماليا قدره 15 ألف و500 كيلومتر،سيتم إنجازه في أفق سنة 2015 بمجموع تراب المملكة.

ويرتقب إنجاز نحو 1125 كيلومترا بالجهة الشرقية،من بينها 346 كيلومترا مبرمجة على مستوى إقليمي الناظور والدريوش.

وسيمكن البرنامج الوطني الثاني للطرق القروية الجهة الشرقية من الانتقال إلى معدل ولوج يصل إلى 73 في المائة سنة 2015،عوض 50 في المائة سنة 2005،بفضل إنجاز العديد من المشاريع الرامية إلى فك العزلة بمبلغ إجمالي قدره 667.3 مليون درهم،وذلك في إطار اتفاقية- إطار،أي ضعف المبلغ الذي تم تخصيصه لنفس الغرض خلال العشر سنوات الماضية.