تصرفات غير مسؤولة و انفرادية قد تعجل من نهاية الجرودي على رأس غرفة التجار و الصناع و الخدماتيين

ناظور توداي : 

علم الموقع من مصادر جد مطلعة عن استعداد مجموعة من اعضاء مكتب الاغلبية بغرفة الصناعة و التجارة و الخدمات بالناظور تقديم استقالة جماعية من الاخيرة على غرار الاستقالة المقدمة من طرف المعارضة في وقت سابق ، بعد مراسلة عامل صاحب الجلالة على اقليم الناظور للوقوف على ما اسموه ” بالتصرفات الادارية الشاذة و الغير منتظرة ” من رئيسهم الجديد و القديم عبد الحفيظ الجرودي و اتخاذ التدابير اللازمة و القانونية في هذا الشأن .

و عزت مصادرنا اسباب انتفاضة الاعضاء المشكلين للأغلبية داخل بيت التجار و الصناع والخدماتييون الى تصرفات السيد الرئيس الانفرادية في اتخاذ القرارات دون اخذ أراء و موافقة باقي اعضاء المكتب المكون من الاغلبية ، و قد كانت اخرها رفض الميزانية التي حددها الرئيس بشكل فردي دون استشارة المكتب ، من طرف وزارة التجارة و الصناعة ، الاخيرة التي بررت رفضها بأخطاء موجودة بملف طلب الميزانية .

و من بين الاسباب الاخرى التي عجلت من غضب اصدقاء الامس للجرودي هو جدول اعمال الدورة الاخيرة الفارغ من أي نقطة تهم التاجر او الصانع ، حيث عمد – الرئيس- الى ادخال مجموعة من النقط الغير المهمة و المهمة “له ” في الوقت نفسه 1 – المصادقة على تحرير ملتمس الى رئيس الحكومة متعلق بمقتضيات صعوبة المقاولة كما هي منصوص عليها بمدونة الضرائب ” التسوية الجبائية للشركات و تعرض اصحابها للمراجعة الضريبية ” و الكل يعرف مشكلة الرئيس و شركته في هذا الجانب ،2 – مشروع اتفاقية شراكة بين الغرفة و مديرية ميناء موتريل ، و هي اتفاقية جاءت لعلاقات تجارية تجمع الرئيس برجال اعمال اسبان من نفس المنطقة لهم مع الاخير علاقة تجارية في وقت سابق .

من جهة اخرى لها علاقة بتداعيات سياسة الجرودي الانفرادية ، غضبة المدير الجهوي للضرائب من القاء التواصلي المنظم من طرف الغرفة و المديرية الجهوية للضرائب والخزينة الاقليمية بالناظور، حول المقتضيات المتعلقة بالإعفاء الجبائي يوم 12 نونبر 2013 الماضي بالقاعة الرئيسية لغرفة التجارة والصناعة والخدمات، و الكل يعرف أهمية موضوع هذا اللقاء، خصوصا بالنسبة للملزمين من الأشخاص الطبيعيين والذاتيين الذين يودون الاستفادة من مقتضيات هذا الإعفاء الجبائي لتسوية أوضاعهم المالية والمحاسبية تجاه إدارة الضرائب، والتي تعتبر استثناء للقانون المنظم لتحصيل الديون العمومية، والمشاركة في أعمال هذا الاجتماع للوقوف على هذه المقتضيات والتفاعل حولها والتواصل مع ممثلي المصالح المعنية بتطبيقها.، الا ان السيد الرئيس عمد الى ابقاء هذا اللقاء بعيدا عن التاجر و الصانع و الخدماتي اللذين يمثلهم ،و حتى من بعض اعضاء المكتب و رجال الصحافة المحلية ، و هو الامر الذي أغضب المدير الجهوي حيث لم يجد في القاعة سوى موظفون الادارة و عضوين من الغرفة في غياب تام لمن يهمهم الامر .

الصحافة المحلية هي الاخرى مغيبة من اجندة الغرفة حيث يفضل الرئيس الجديد نهج سياسة سلفه في طريقة تعامله مع الجرائد المحلية و المواقع الاليكترونية و ممثلي الجرائد الوطنية في دعوتهم للحضور دورات المجلس الاداري و مجموعة اللقاءات التي ينظمها الاخير و الوقوف على الاتفاقيات التي يبرمها مع شركات و مدن اجنبية خاصة من اسبانيا ، اللا اذا كان للسيد الرئيس غرض في نفس يعقوب و امورا لا يود ان يعرفها من يمثلهم .

صفقة العشرون مليون لتغيير الاليمينيوم الخاص بالغرفة مع العلم ان الالمينيوم الموجود حاليا لازال في حالة جيدة و تحويل مقر الغرفة الى مكتبه الخاص لتسيير مشاريعه و استقبال شركائه و المشتغلين معه … كلها مواضيع ترقبوها في الايام القليلة القادمة حول غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات بالناظور ….. لنا عودة