تطور خطير في ملف نشطاء البيجيدي المتهمين بالإشادة بالإرهاب

ناظورتوداي : متابعة

كشف محامي أعضاء شبيبة البيجيدي المعتقلين بتهمة الإشادة بالإرهاب القيادي بحزب العدالة والتنمية عبد الصمد الإدريسي عن تطور خطير في ملف هؤلاء بعد أن قررت النيابة العامة متابعتهم في حالة اعتقال بعد البلاغ المشترك الذي صدر عن وزارتي العدل والداخلة في حكومة بنكيران والذي توعد بمتابعة الأشخاص على فيسبوك الذين أشادوا باغتيال السفير الروسي بالعاصمة التركية أنقرة .

وأوضح الإدريسي في تدوينة على « فيسبوك » أنه علم من عائلات معتقلي شبيبة « المصباح » عزمهم الدخول في إضراب عن الطعام ابتداء من اليوم الاربعاء، داعيا هؤلاء إلى « تاجيل موضوع الاضراب عن الطعام.. لان كل نواة من انوية خلايا جسمهم يمكن ان تتضرر جراء اضرابهم ستكون خسارة لوطنهم ولامتهم ..فكروا في ابنائكم.. اسركم.. وطنكم.. والله سياخذ حقكم ونحن كمحامون وحقوقيون معكم ..املنا كبير في انصافكم.. ».

ويذكر أن عدد من أعضاء ومناضلي « البيجيدي » أطلقوا الأسبوع الماضي حملة على « فيسبوك » من أجل المطالبة بإطلاق سراحهم، وخصوصا بعد تصريحات وزير العدل السابق مصطفى الرميد التي قال فيها أنه ضد متابعة هؤلاء المتهمين بالقانون الجنائي وليس قانون الصحافة والنشر.