تفكيك خليتين إرهابيتين ينشط أعضاؤها بسلوان وأزغنغان و جماعات أخرى في الإقليم

نـاظورتوداي : 
 
تم الإعلان رسميا يومه الأحد 5 ماي الجاري ، عن قيام  الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتفكيك خليتين متشبعتين بالفكر المتطرف٬ ينشط أفرادها بنواحي أزغنغان وبني بويفار وسلوان وفرخانة وبني شيكر بإقليم الناظور، شمال المغرب.
 
وأفاد  بيان لوزارة الداخلية أوردته  وكالة الأنباء  المغربية ، للأنباء الأحد 5 ماي ٬ أنه “بناء على تحريات باشرتها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني٬ قامت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتفكيك خليتين متشبعتين بالفكر المتطرف٬ ينشط أفرادها بنواحي أزغنغان وبني بويفار وسلوان وفرخانة وبني شيكر٬ إقليم الناظور٬ تحت إسم (الموحدين و(التوحيد)”.
 
وأوضح البيان، أن “أفراد الخليتين اعتنقوا أفكارا تكفيرية اتجاه المجتمع٬ وقاموا بسرقات في إطار ما يسمى بالاستحلال٬ ونسجوا علاقات مع عناصر متطرفة تنشط بشمال مالي تنتمي لشبكة متخصصة في تجنيد وإرسال متطوعين للقتال بمنطقة الساحل٬ والتي سبق تفكيكها شهر نونبر 2012”.
 
وأضاف المصدر ذاته٬ أن أفراد الخليتين٬ اللتين تضمان بين عناصرهما معتقلين سابقين في إطار قانون الإرهاب٬ عملوا على نسج علاقات مع أوساط متطرفة خارج التراب المغربي.
 
وأكد البيان، أن عملية إيقاف أعضاء الخليتين المشتبه بهم٬ تمت تحت إشراف النيابة العامة المختصة٬ حيث سيتم تقديمهم إلى العدالة فور إنهاء البحث معهم.