تفكيك شبكة دولية للمخدرات تنشط بكل من الناظور والحسيمة لها علاقة بـ”داعش” بكل من الناظور والحسيمة

ناظورتوداي :

تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، اليوم الجمعة 18 دجنبر الجاري ، من تفكيك شبكة إجرامية تنشط بكل من الناظور والحسيمة وطنجة، متخصصة في الاتجار الدولي بالمخدرات، تتكون من أربعة أفراد من بينهم عنصران يحملان جنسيات أوروبية.

وذكر بلاغ لوزارة الداخلية أن التحريات أظهرت أن بعض عناصر هذه الشبكة الإجرامية، المتورطين كذلك في عمليات تهريب العملة وتبييض الأموال المتحصل عليها من هذا النشاط الإجرامي، تربطهم علاقات بعناصر متطرفة بالخارج وبمقاتلين تحت لواء ما يسمى ب”الدولة الإسلامية” بالساحة السورية-العراقية.

وارتباطا بتفكيك شبكات الاتجار بالمخدرات، فقد تمكن، قبل يومين، المكتب المركزي للأبحاث القضائية من إيقاف عنصرين وصفهما بـ”النشيطين” بناء على الأبحاث التي بوشرت في قضية حجز 40 طنا من مخدر الشيرا بباحة الاستراحة البئر الجديد على الطريق السيار الرابط بين الدار البيضاء والجديدة. وذكر بلاغ لوزارة الداخلية، أن التوصل إلى معلومات مهمة مكن استثمارها الجيد من توقيف العنصرين وحجز مبلغ مالي كان بحوزتهما قدره 1.240.000 درهم. و هذه العملية كانت بمثابة الخيط الرفيع الذي قاد إلى إيقاف ثلاثة صيارفة يشكلون الحلقة الحيوية والمحرك المالي للشبكة الإجرامية، باعتبارهم صلة الوصل بين أباطرة المخدرات بالمغرب وشركائهم في الخارج، حيث تم حجز مبلغ مالي ضخم قدره 34.500.000 درهم و200.000 أورو، بالإضافة إلى حجز مجموعة من الشيكات الصادرة بمبلغ إجمالي قدره 5.370.000 درهم.

وأضاف البلاغ أنه سيتم تقديم المشتبه فيهم إلى العدالة فور انتهاء الأبحاث التي تجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.