تكتُل فيسبوكي يطـالب برحيل العطار بعد ” تعثر ” قطار التنمية بالناظور

ناظور توداي : 

وَجّهَ نشطاء فيسبوكيون بالناظور، انتقادات لاذعة لعامل إقليم الناظور، مصطفى العطار، ووصفوا مردوده المهني بالهزيل بعد زهاء سنتين على تعيينه عاملا على الناظور، خلفا لسلفه العاقل بنتهامي..

وتبادل عدد من ذات النشطاء الأدوار في توجيه أصابع الاتهام الى ذات العامل، وتورطه في حالة الركود التي يعرفها الناظور، بعد سنوات من التوهج على عدد من الأصعدة، مطالبين إياه بالرحيل وتبديله بعامل مسؤول وغيور على الناظور، حسب ما ورد في تعليقات ذات النشطاء بصفحات التواصل الاجتماعي.

وأبدى عدد من هؤلاء النشطاء استغرابهم من تأجيل المهرجان المتوسطي خلال هذه السنة، وعدم تحرك العطار من أجل الحيلولة دون وقوع ذلك، محملين إياه أيضا مسؤولية التردي الفاضح للوضع والشأن الثقافي بالمنطقة، وتخاذله في حماية هذا الموعد الفني من الإلغاء، بعد سنوات من المجهود والعمل المضني خلال النسخ السابقة من هذا الاحتفال الغنائي .

وعَلّق أحدهم على غياب عامل الناظور الحالي عن مباريات هلال الناظور لكرة اليد، الممثل الوحيد للرياضة الناظورية في المحافل الوطنية، وقارنه بالحضور والتميز الواضِحَيْن لعدد من عمال أقاليم مجاورين للناظور، في دعمهم للأندية الرياضية بها، مضيفا أن سكان الناظور هَرِمُوا من وصول تلك اللحظة التاريخية لرؤية العطار وهو يدعم اليد الهلالية من مدرجات القاعة المغطاة .

واتسمت باقي التعليقات عن عدم رضى الشارع الناظوري على مردود العامل الحالي، مطالبين إياه بالرحيل، وإكمال ما تبقى من أيامه المعدودة على رؤوس الأصابع قبل إحالته على التقاعد، بعيدا عن الناظور، مرجعين إلحاحهم على هذا المطلب الى توقف وتعثر جل المشاريع الكبرى التي سبق وأن أشرف عليها الملك محمد السادس خلال زيارات سابقة، قبل أن تغيب زياراته الميمونة على الإقليم لقرابة ثلاثة سنوات.

بالإتفاق مع ناظورينو