تكريم نعيمة المشرقي في افتتاح فعاليات المهرجان الدولي 17 لمسرح الطفل

ناظور اليوم :  نجيم برحدون 

أمام حضور غطى كل جنبات المركب الثقافي بالناظور , افتتحت صباح يومه الثلاثاء 05 أبريل 2011 فعاليات المهرجان الربيعي الدولي لمسرح الطفل في نسخته السابعة عشر ,والمنظم من طرف الفرع المحلي لحركة الطفولة الشعبية, تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس, طوال الفترة الممتدة من الـ5 إلى 9 أبريل الجاري.

و عرف حفل افتتاح النسخة السابعة عشر من المهرجان الدولي لمسرح الطفل , المتزامن مع ذكرى مرور 30 سنة على تاسيس فرع الناظور لحركة الطفولة الشعبية , حضور عامل صاحب الجلالة على إقليم الناظور السيد العاقل بنتهامي مرفوقا برئيس المجلس الإقليمي ورئيس المجلس العلمي المحلي ووفد مكون من شخصيات عسكرية وأمنية ورؤساء المجالس المنتخبة ,بالإضافة إلى وجوه فنية ومسرحية وطنية.

وقد استهل حفل افتتاح هذا المهرجان الدولي بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم , ثم كلمة  للجهة المنظمة تتطرقت فيها إلى دواعي تنظيم هذه التظاهرة المسرحية الكبرى النابعة من اهتمام الفرع المحلي للطفولة الشعبية بالدور الفعال للمسرح كجسر تواصلي يربط بين الشعوب والحضارات ,وإيمانا بدور مسرح الطفل على الخصوص في تنمية الروح التربوية لدى هذه الفئة و تقوية قدراتها المعرفية,كما اعتبرت أن هذا المهرجان الدولي يعد فرصة سانحة لتبادل الخبرات وتناقح الثقافات المختلفة والوقوف على آخر مستجاد هذا الفن النبيل.

كما عرف حفل افتتاح هذه النسخة كذلك عروضا فنية تمثلت في رقصت تعبيرية من أداء مجموعة من البراعم المنتمية لكل من فرقة الكروان, فرقة سلوان القادمة من إقليم السمارة أقصى جنوب الصحراء المغربية ,وفرق عربية قدمت من دول المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان , إلى جانب مشاركة إفريقية من جزر القُمٌر التي أتحفت الحاضرين لذين غصت بهم قاعة العروض التابعة للمركب الثقافي بالناظور.

ورسخ الحفل ذكرى ستدون بحروف من ذهب ، حيث تم تكريم الفنانة المغربية المقتدرة الأستاذة نعيمة المشرقي,امتنانا لهذا الوجه الفني الساطع في سماء السينما المغربية , وتكريما لها لمساهمتها الكبيرة في إثراء وإغناء المشهد الثقافي والتربوي والفني على الصعيدين الوطني والدولي , وكذا لمجهوداتها في إبراز الوجه الأصيل للمرأة المغربية خدمة للحضارة المغربية العريقة.