جريدة المسـاء تـقتل الشـاب الذي حـاول الإنتحـار بحي إيكوناف إحتجاجا على هدم منزله

نـاظورتوداي :
 
خرجت يومية المسـاء في عددها الصادر يومه السبت 22 دجنبر الجاري ، بخبر أوردت فيه ، أن مدينة الناظور عرفت الخميس الماضي إنتحار شاب في الثلاثينيات من عمره ، إحتجاجا على تدمير منزله أثناء عملية هدم جماعية شملت 33 دور سكنية بحي إيكوناف فجر الثلاثـاء الأخير …. وهو الخبـر الذي نفاه المعني في تصريح لـ ” ناظورتوداي ” .
 
وقـال المذكور الذي نشـرت عنه المسـاء خبر الإقدام على الإنتحار ، ” أنا ما زلت حيـا أرزق ، فكان على هذه الجريدة دعم قضيتنا العادلة والمشروعة بعدما تعرضت عائلاتنا للتشـريد ، عوض الخوض في معطيات كـاذبة و نقـل أخبـار عارية عن الصحة ” .
 
وطالب المتضررون والمعتصمين على أنقاض منازلهم التي تعرضت للهدم ، من جريدة المسـاء تقديم إعتذار للرأي العام المحلي والوطني ، خـاصة حين تناولها لمعطيات خطيرة في حق المعني وقـالت ” أن الشخص الثلاثيني لقي حتفه إثر شنق نفسه ساعات بعد تطبيق السلطات العمومية قرارا يقضي بهدم منزله “  .
 
يذكر أن الشخص  المذكور في ” المسـاء “  كان قد هدد السلطات المحلية بالناظور أثناء إنتقالها لحي إيكوناف من أجل تفعيل قرارات الهدم في حق 33 دور سكنية ،  هدد برمي نفسه ورضيعه الذي كان بين يديه ، من أعلى سطح المنـزل ، و حـاول بهذا السلوك فقط كسـب عطف  ” ألات الهدم ” من أجل التراجع عن الإجراء المنفذ ضده وأسـر أخرى   .