جريمة بشعة وراءها شاب في عقده الثالث حضر جنازة طفلة واغتصبها بعد إستخراج جثتها من المقبرة

نـاظورتوداي :
 
كشفت تحريات أجراها ضباط وعناصر الدرك الملكي بقيادة “بوقنادل” ضواحي سلا، السبت الماضي، تفاصيل جريمة مروعة ارتكبها شخص منحرف.
 
 وتعلق البحث باغتصاب جثة طفلة، بطريقة بشعة، بعد استخراجها من قبرها، ليلة دفنها .

واستنادا إلى مصادر رسمية، فإن المتهم، البالغ من العمر حوالي 28 سنة، والعاطل عن العمل، أخرج جثة طفلة (7 سنوات) من قبرها بمقبرة “سيدي عبد الله”، ضواحي المدينة، ومارس عليها الجنس ، حسب ما أفادت به يومية الصباح في عددها ليومه الـثلاثاء 27 مـارس الجاري .

وقـالت الصباح ، أن المتهم حضر جنازة الطفلة، والفكرة راودته وهو في خيمة العزاء، وبعد أن تناول طعام المـأتم .