جماعة بني شيكر تستلم سيارة إسعاف “هـبة” من مؤسسة محمد الخامس للتضامن

ناظور توداي : الحسين طهرية

توصلت جماعة بني شيكر يومه الإثنين 12 /11 /2012 بهبة من مؤسسة محمد الخامس للتضامن ومندوبية وزارة الصحة بالناظور، عبارة عن سيارة إسعاف من نوع “ميتسوبيشي 4*4” (رباعية الدفع) مجهزة بكافة اللوازم الضرورية، بالإضافة إلى عدد من اللوازم والمعدات الخاصة بالعجزة والشيوخ الكبار في السن والمرضى… تستفيد منها ساكنة هذه الجماعة التي تعاني من نقص كبير في الميدان الصحي، حيث ستمكن سيارة الإسعاف من نقل –بالمجان- المرضى والجرحى وذوي الاحتياجات الخاصة فى ظروف صحية ملائمة، اعتباراً لبعد المسافة التي تربطهم بالمستشفى الإقليمي بالناظور حوالي 20 كلم .

وقد تسلم مفاتيحها رئيس جماعة بني شيكر السيد محمد أوراغ، وفي تصريح له قال “أخيرا، أصبح بإمكان جميع نساء 45 من الدواوير أن يلدن في ظروف جيدة، بنقلهن عبر هذه السيارة التي توفر الظروف الجيدة لنقل الحوامل والمرضى إلى المستشفى الإقليمي بالناظور أو حتى إلى المصحات الخصوصية بالإقليم أو لمدن أخرى..”، مؤكداً أن الجماعة التزمت بتكاليف مصاريف السيارة كالسائق وكل ما يتعلق بتدبير شؤونها.

وتندرج هذه الهبة العينية في إطار اتفاقية شراكة وتعاون بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن ووزارة الصحة، والتي بموجبها منحت مندوبية الصحة بالناظور للجماعة القروية ولسكان المنطقة سيارة الإسعاف حفاظا على صحة سكان المنطقة شبه المعزولة، إذ كانت الجماعة تفتقد هذه الوسيلة بالمستوصف الذي يشتغل فيه ممرض وحيد..، وفي هذا الصدد قال أحد أبناء المنطقة إن عشرات الأمهات الحوامل، دفعت بهن ظروف انعدام سيارة الإسعاف بالجماعة إلى استعمال وسائل النقل العتيقة بالركوب على البهائم أو استعمال النقل السري من أجل التنقل إلى المستشفى الحسني بالناظور أو إلى مستشفى “كومركال” بمليلية، إذ اضطرت عدد من الأمهات إلى الولادة في الطريق، داخل سيارات النقل السري وهي متجهة إلى أحد المستشفيات.. وقد استبشر سكان الجماعة خيراً بهذه المبادرة، ويودون أن تشمل المنطقة مبادرات أخرى عدة بشأن قطاعات أخرى، الساكنة في أمس الحاجة إليها.