جمركيون بني انصار متورطون في تهريب اليورو إلى مليلية

نـاظورتوداي : 

أفادت مصادر من داخل ميناء الناظور أن ثمة رجال جمارك بالمحطة البحرية ضالعة في تهريب اليورو إلى مليلية من اجل صرفها ، وأوضحت المصادر أن المتورطين يسلمون كل ما يحصلونه من يوروهات طيلة اليوم من ممتهني التهريب لنادل ( م ـ ب ) يشتغل بإحدى المقاهي بالمحطة من اجل صرفها بمليلية ، 
 
و يذكر أن ميناء بني انصار يستقبل بصفة يومية العشرات من السيارات من الحجم الكبير مكتظة بمختلف السلع المستعملة التي يتم جلبها من الدول الأوروبية دون أن تخضع لعملية التعشير، بحيث يكتفي رجال الجمارك المتورطين بما يجود عليهم بها ممتهني التهريب من إتاوات بعملة اليورو والتي يقوم فيما بعد النادل السالف الذي يلقب ب ” بوقيشو ” بصرفها في مليلية وتحوليها إلى الدرهم وتسليمها لهؤلاء الجمركيين .
 
هذا ولم تضع التحذيرات التي تلقاها النادل من أحد المسؤولين الأمنيين بالميناء حدا لهذه الممارسات التي تتكرر كل يوم رغم مخالفتها لقانون الصرف . والسؤال الذي يطرح في هذا الشأن لماذا ينأى المسؤولين بأنفسهم عن هذه الظاهرة التي تدخل في خانة الجرائم المالية ؟.