جمعية أسود الغد لكمال الأجسام تحتفي بأبطالها في ذكراها الثانية على تأسييها

ناظــور توداي 

في حفل رياضي بهيج ,أطفأت جمعية أسود الغد لكمال الأجسام شمعتها الثانية منذ تأسيسها في سنة 2011، وذلك بتنظيمها تظاهرة رياضية كبرى كانت عبارة عن نشاط تجريبي لبرنامج “binaka” الذي أعلنته الجمعية ولأول مرة في تاريخ رياضة كمال الأجسام.

وقد نُظم النشاط الرياضي في قاعة الجمعية الرياضية بحي لعري الشيخ بالناظور بحضور ممثل مندوبية الشبيبة والرياضة والنائب الرابع لرئيس بلدية الناظور ,إلى جانب مؤسس رياضة كمال الأجسام بالناظور “السيد عبد العزيز”، زيادة إلى شخصيات وفعاليات جمعوية ورياضية ,إذ عرفت التظاهرة الرياضية الناجحة في مجمل برنامجها مشاركة مجموعة من أعضاء الجمعية في تقديم عروض رياضية مختلفة خاصة بكمال الأجسام، والتي كان الهدف الأولى منها تسليط الضوء على البرنامج الجديد “binaka” الذي ستعمل الجمعية على الاهتمام به والسهر عليه ليعرف تميزا وتطورا في المستقبل. واستمر الاحتفال بعيد ميلاد الجمعية التي شاءت أن تضفي عليه نكهة رياضية مع استدعاء البطل المغربي في رياضة حمل الأثقال “موسى درديز” الذي حلّ على الحفل كضيف شرف، وأمتع الحضور بعرض مميز قدمه خلال التظاهرة، وذلك بحمله لـ185 كيلوغرام نال استحسان الحضور الذي راح يصفق لهذا العرض المتميز.

واعتمدت التظاهرة الرياضية خلال فقرة مشاركة أعضاء الجمعية في عروض حمل الأثقال على لجنة تحكيم هي في حد ذاتها مكونة من أعضاء في عصبة الشرق، وهي اللجنة التي تتكون من كاتب العصبة مومن كريم، النائب الأول في العصبة منصوري رشيد، ومستشار العصبة حميش محمد، مدرب في رياضة الكونفو الجباح محمد.. وفي الأخير تمّ توزيع شواهد تقديرية وجوائز قيمة على المشاركين لتشجيعهم على الانخراط والمشاركة في أنشطة رياضية أخرى تهدف إلى الرقي بمجال الرياضة.

وتعتزم جمعية أسود الغد كلوب مارتشيكا رغبة منها في تطوير برنامج “binaka”، بتنظيم تظاهرة كبرى في ذات البرنامج، تكون أكبر من هذه التي نظمتها بمناسبة إطفاء شمعتها الثانية، وذلك للتعريف بهذا النوع من الرياضة الجديدة، وتطويرها.

ويعتبر برنامج “binaka” الجديد الذي أعلنته جمعية أسود الغد كلوب مارتشيكا ممارسة رياضية في كمال الأجسام تعتمد على تقنية تحديد الوزن الذي يتوجّب رفعه والتمرين به لدى الرياضي، ويحدد برنامج “binaka” الوزن الأولي بالاعتماد على وزن الرياضي كمعييار لاختيار الوزن الذي يتوجب عليه حمله مع خفض 15 كيلوغراما من وزن جسم الرياضي.

وفي تصريح لـرئيس جمعية أسود الغد السيد “عبد السلام بولعيون” على خلفية هذه التظاهرة، قال إن هذا النشاط نُظم في إطار الاحتفال بعيد ميلاد الجمعية، وأُريدَ به كذلك التعريف ببرنامج “binaka” الذي ستعمل الجمعية على تطويره مستقبلا والاهتمام به. وفي سياق كلمة السيد “عبد السلام”، وجّه شكره وامتنانه لكل الحاضرين في هذا الحفل، والذين ساهموا لا من بعيد ولا من قريب في إنجاحه. كما قال إن جمعية أسود الغد أبوابها مفتوحة في وجه كل من يسهر على الاهتمام برياضة كمال الأجسام ويريد المشاركة في الأنشطة التي تعتزم الجمعية تنظيمها مستقبلا، وذلك بتوفيره الدعم والعون الكافيين.