جمعية أمزيان : منعنا من طرف غرفة التجارة بالناظور خرق سافر للقانون واستهداف للعمل الجمعوي الجاد

ناظور توداي : طارق الشامي

ادانت جمعية أمزيان في بلاغ لها توصلت ناظور توداي بنسخة منه ، المنع الذي تعرضت له من طرف غرفة التجارة والصناعة و الخدمات بالناظور و اعتبرت التصرف بالغير المسؤول من رئيسها و الغير المبرر  .

و قد جاء المنع بعد الطلب الذي تقدمت به جمعية أمزيان إلى إدارة غرفة التجارة والصناعة والخدمات للناظور والدريوش يوم الخميس 25 أكتوبر 2012 والمسجل تحت رقم 546/3، في شأن الترخيص للجمعية باستعمال قاعة الندوات لتنظيم ندوة حقوقية بمناسبة الذكرى 46 للإعلان العالمي لحقوق الإنسان، تحت عنوان: “حقوق الإنسان بالريف وواقع القمع والحصار” التي كان من المزمع عقدها يوم السبت 08 دجنبر 2012، من تأطير كل من المحامي عبد المجيد أزرياح من الحسيمة والمحامي الطيب العمراني من الناظور والحقوقي فيصل أوسار الرئيس المنتدب لدى الريف الكبير باسم التجمع العالمي الأمازيغي، بالإضافة إلى عائلة المعتقل السياسي عبد الحليم البقالي رئيس فرع بني بوعياش للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب.

واعتبر التنظيم الجمعوي السالف الذكر ان ما تعرض له تعسفا وتملص ورفض لطلبها في شأن استعمال قاعة عمومية بدون أي مبرر قانوني من طرف مدير ورئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات للناظور والدريوش رغم استيفاء الجمعية للشروط القانونية لتنظيم الندوة، باعتباره قرارا جائرا و خرق سافر للقانون واستهداف للعمل الجمعوي الجاد، وتضييق الخناق على المجتمع المدني من طرف مسؤولين يؤطرهم المزاج والشطط في استعمال السلطة.

و اكد رئيسها في نفس البيان المعمم ، تمسكن الجمعية بحقوقها المشروعة في تنظيم ندوات بقاعات هذه المؤسسة، باعتبارها مؤسسة عمومية ، و حذر من الانعكاسات الخطيرة لهذا السلوك المشين على مستقبل العمل الجمعوي بالناظور، باعتباره تضيق على الحريات العامة وحق التجمع القانوني.

و هدد البيان بخوض أشكال نضالية تصعيدية أمام هذه المؤسسة ضد كل أصناف الشطط في استعمال السلطة، و عزم أمزيان على مواصلة نضالاتها الجمعوية المدنية والحقوقية وفضح كل المؤمرات التي تحاك ضد العمل الجمعوي الجاد والمسؤول.