جمعية جسور الثقافية تبدع في تكريم رجالات الفن والثقافة والآدب بإقليم الناظور

ناظور توداي

نظمت جمعية الجسور للبحث في الثقافة والفنون، بشراكة مع المندوبية الإقليمية لوزارة الثقافة بالناظور، حفلا مميزا لتكريم الثلاثي الرائد للأدب والثقافة والفنون بإقليم الناظور:عبد الله شريق، ومحمد أقوضاض، والحسين القمري، في جو أدبي وشعري مميز خصص لإبراز المدرسة الثلاثية الأدبية وأهم تلاميذها وإنجازاتها.

وعرف الحفل تدخلات في حق الثلاثة المكرمين من تلامذتهم وأبرز مقثفي المدينة والإقليم ككل، كان أبرزهم الحقوقي محمد الصلحيوي والأستاذ معيوة والمسرحي أحمد المغنوجي والأستاذ سعيد بوفتيل والدكتور جميل الحمداوي والفنان عبد الرحمان الصقلي والثقافي الأمازيغي عبد الله زروال والناقد العربي نجيب العوفي، والدكتور فريد أمعظيشو، وآخرين..

وشهد التكريم أيضا فقرات موسيقية أماظيغية من تقديم الفنان عبد العالي الرحماني الذي أبدع في تقديم فقراته المميزة، والتي غنى بعضها لاول مرة خلال هذا الحفل، وفقرات شعرية من إلقاء ثلة من المثقفين والشعراء في حق رجالات الثقافة والفنون بالناظور الأساتذة عبد الله شريق ومحمد أقوضاض والحسين القمري، الأخير الذي عرفت إبداعاته الثقافية إنتشارا واسعا وصلت إلى حدود كربلاء وأصبحت تدرس بجامعلت العراق.

وقدمت في الأخير شواهد تكريم لفائدة المكرمين الثلاثة وبورتريهات من ريشة الفنان التشكيلي والأديب عبد الرحمان الصقلي، في حضور فني وأدبي وثقافي مميز، وبحضور عبد الحفيظ بدري مندوب وزارة الثقافة بالناظور، وعائلات المكرمين أيضا.