جمعية دشار اينو لحي الفرح بالعروي تخلد اليوم الوطني للسلامة الطرقية‎

ناظور توداي : مراسلة خاصة

بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية بالمغرب الذي يصادف 18 فبراير من كل سنة نظمت جمعية دشار اينو لحي الفرح بالعروي بتنسيق مع إدارة مدرسة العقاد يوم دراسي و تحسيسي حول أخطار حوداث السير بمدرسة العقاد.

وافتتحت هذه الحملة التحسيسيه بكلمة لرئيس جمعية دشار اينو لحي الفرح وعبر فيها عن امتنانه و شكره لإدارة المؤسسة والأطر التربوية على منح الجمعية الثقة على تنظيم هذه الحملة داخل لمؤسسة كما وجه شكره لرئيس فرقة المرور على تلبية الدعوة و تلتها بعد ذلك كلمة مدير المؤسسة ليتم بعد ذلك الشروع في الحملة التي كانت عبارة عن درس نظري قدمه رئيس فرقة المرور بالعروي وشرطي المرور داخل احد الأقسام للتلاميذ وركز فيه عن الأسباب التي تؤدي إلى وقع الحوادث ومنها السرعة المفرطة و الحالة الميكانيكية للسيارة و عدم احترام العلامات الموجود في الطرق ٬ وبعدها قدم لهم مجموعة من شروحات حول علامات الموجود في قانون السير المغربي منها علامات المنع و علامات الخطر فيما ركز شرطي المرور عن كيفية قطع الطريق والعبور من ممر الراجلين و عدم التدهور عند العبور وبعد الانتهاء من الشرح تم فتح الباب أمام التلاميذ للإبداء بأرئهم في الموضوع.

واختتمت الحملة بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم و توزيع الشواهد التقديري على المساهمين في إنجاح هذه الحملة والتي استحسنتها الأطر التربوي بالمؤسسة .

وتوجت أشغال الحملة بدرس تطبيقي على مستوي شارع الحسن الثاني حيث تم استغلال موعد خروج التلاميذ مع الخامسة مساء وتم خلالها توزيع عدة منشورات على التلاميذ .