حزب الاستقلال يعطل العمل في مقراته ومؤسساته بمناسبة رأس السنة الأمازيغية 2964

ناظورتوداي : علي كراجي
 
عقدت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال مساء يوم الخميس 9 يناير 2014 اجتماعها الأسبوعي العادي، حيث قررت اللجنة اعتبار يوم الاثنين فاتح ناير 2964 بالتقويم بالأمازيغي والذي يصادف 13 يناير 2014، يوم عطلة مدفوعة الأجر .
 
وقرر الحزب وفق بلاغ  تحصلت ” ناظورتوداي ” على نسخة منه ،  تعطـيل العمل في جميع مقراته سواء الفروع أو المفتشيات، تزامنا مع إحتفـال شعوب شمال إفريقيا برأس السنة الامازيغية ” إيض يناير ” . 
 
 وأكد الحزب الذي يرأسه حميد شباط ، أن هذا القرار يشمل جميع مؤسسات ومقرات ذات التنظيم السياسي المنسحب من حكومة عبد الإله بنكيران ، سواء التي يشرف عليها بصفة مباشرة أو تلك التي تشرف عليها هيئاته وتنظيماته الموازية.
 
إن حزب الاستقلال بهذه الخطوة الرمزية يعتبر أن موضوع الأمازيغية هو من صميم عملية الإصلاح الديمقراطي والسياسي الشامل ببلادنا، وطـالب بذلك الحكومة باعتماد رأس السنة الأمازيغية ضمن قائمة الأعياد الوطنية، في انتظار تفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية كما نص على ذلك دستور 2011، وذلك بإصدار القانون التنظيمي للأمازيغية والقانون التنظيمي للمجلس الوطني للغات والثقافة المغربية الذي قدم الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب مقترحا بخصوصه.
 
وأعرب الحزب عن تأكيدها ، ان السنة الأمازيغية تعد ذكرى مجيدة لكافة الشعب المغربي وشعوب منطقة شمال إفريقيا، وبصفة خاصة شعوب المغرب الكبير، وأن المكون الأمازيغي ضمن باقي المكونات التي تشكل الهوية التاريخية والحضارية للمنطقة، يعتبر عامل وحدة وتضامن بين شعوب المنطقة.