حشود بالآلاف تُآزر حوليش في تجمعه الخطابي بالناظور

ناظورتوداي : نجيم برحدون

استجابت حشود من المواطنين لنداء وكيل لائحة حزب الأصالة والمعاصرة بدائرة الناظور سليمان حوليش، خلال تجمعه الخطابي الذي اقيم بساحة الشبيبة والرياضة ,بمعية مجموعة من أعضاء لائحته، وعدد من المنتمين لمكتب الأمانة الإقليمية للجرار، والذي حضرته حشود قدرت بالآلاف من أنصاره ومدعميه ,من جل مناطق الاقليم في مسيرات تم الاستعانة بعديد السيارات والجرارات .

ووسط هتافات صاخبة وزغاريد عارمة للحشود الغفيرة اِعتلى وكيل لائحة حزب البام سليمان حوليش، منصبة الخطابة التي توّجه من خلالها ضمن كلمة اِرتجلها بالمناسبة، بجزيل الشكر إلى كـلّ الحاضرين والحاضرات الوافدين من خارج المدينة وداخلها لدعمه وعلى اِستقبالهم لـه بحفاوة وترحيبٍ منقطع النظير.

DSC_7453

وأوضح حوليش في ذات كلمته، أن الحظّ إنْ حالفه في الظفر بمقعد داخل قبّة البرلمان، وتخلّى بعد ذلك عن منصب رئاسة القصر البلدي للناظور، فإنّه لن يُفرّط تأدية دوره المنوط به على أحسن وجه بعد وضع الساكنة كامل الثقة في شخصه إبّان محطة الانتخابات الجماعية السابقة، كواجبٍ لن يتوانى في السهر على أدائه طالما أخذ على عاتقه مهمة القيام بشؤون الناظور سواء على الصعيد المحلي والإقليمي.

DSC_7639

وأكد حوليش على أنه لن يُخيّب آمال ساكنة إقليم الناظور التي عهد منها كل الثقة لشخصه، مورداً أنه سيعمل على نقل همومها إلى مؤسسة التشريع، وترجمة انتظاراتها وتطلعاتها إلى حقيقة، والعمل على بلورة المشاريع الاجتماعية والتنموية الكبرى على أرض الواقع، لكونه واحداً من أبناء هذا الإقليم ويعرف جملة المشاكل التي تعاني منها الساكنة، داعياً في الأخير الناخبين والناخبات، إلى التصويت على الرجل الأنسب للمرحلة يوم السابع أكتوبر الجاري.

وإلى ذلك تناوبت عديد الوجوه السياسية بحزب الاصالة والمعاصرة في تناول كلمات مقتضبة، اتفقت كلها على أن الرهان الأساسي في الاستحقاقات المقبلة هو ضرورة انخراط كافة الشرائح المواطنة في العملية الانتخابية الكفيلة بربح سباق التغيير وذلك بالمشاركة بشكل كبير في التصويت يوم الجمعة المقبل .